معلومات عن الكاتبة ولاء الجارحي.. بعد وفاتها ونجلها في حادث مأساوي

أهل مصر
الكاتبة ولاء الجارحي ونجلها
الكاتبة ولاء الجارحي ونجلها

كمثيلتها من الأمهات اللواتي كن ينتظرن نتيجة الثانوية العامة بفارغ الصبر، شعرت الأم والكاتبة المصرية ولاء الجارحي بفرحة عارمة عند حصول نجلها سيف على مجموع كبير يؤهله لدخول كلية الهندسة كما كان يحلم، لكن الفرحة لم تكتمل وأصاب الأسرة الملكوم حزنًا كبيرًا، فقبل أيام قليلة من ظهور نتيجة الثانوية العام، راحت الأم والابن ضحية حادث سير مأساوي على طريق مدينة نصر، وبالفعل أمسك المارة بسائق السيارة النقل الذي تسبب في هذا الحادث الأليم، ثم تسليمه لرجال الشرطة لاتخاذ اللازم معه.

وبعد وفاة الكاتبة ولاء الجارحي ونجلها طالب الثانوية العامة الذي كان ينتظر نتيجة التنسيق حتى يتوج نجاحه بدخول كلية الهندسة، سيطرت حالة كبيرة من الحزن على مواقع التواصل الاجتماعي، ورواد الفيس بوك، خاصة من متابعي ومحبي الكاتبة ولاء الجارحي، حتى أولئك الأشخاص الذين لم يعرفونها جيدا، أصيبوا بصدمة كبيرة عند معرفة تفاصيل الخبر الأليم، وتعاطف الكثير من الأسرة طالبين من المولى أن يلهمهم الصبر والسلوان.

وخلال السطور التالية يوضح "أهل مصر"، معلومات عن الكاتبة ولاء الجارحي، التي توفيت هي ونجلها في حادث مأساوي.

معلومات عن الكاتبة ولاء الجارحي

هي كاتبة مصرية، نشر عدد من القصص القصيرة والخواطر على مواقع إلكترونية مختلفة.

في عام 2020 شاركت في معرض الكتاب برواية "أزرق داكن"، وهي رواية اجتماعية.

الكاتبة ولاء الجارحي ونجلها

وفي عام 2021 شاركت في معرض الكتاب بقصة "الركن"، وهي من القصص القصيرة.

وكانت آخر رواية لها تحمل أسم "بعدما رحلوا"، كما سبق لها تأليف رواية "لم أخطئ في الاسم".

تفاصيل حادث الكاتبة ولاء الجارحي

بينما كان تسعد وابنها لشراء ملابس الجامعة، ذهب إلى عدد من محال الملابس في مدينة نصر، لم القدر كان له رأي آخر، فعند عبورها الشارع مع نجلها، بينما كان ينتظرها زوجها في السيارة، رأي أمام عنيه زوجته ونجله تحت عجلات سيارة نقل كبيرة أثناء عبورهما الشارع.