المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

اختفاء تدريجي لبقع الزيوت السوداء بمياه بحر بورسعيد (فيديو وصور)

أهل مصر
عودة الحياة الى طبيعتها على شاطىء بورسعيد
عودة الحياة الى طبيعتها على شاطىء بورسعيد

عادت المياه إلى طبيعتها على شاطئ بورسعيد، بعد الاختفاء التدريجى لبقع الزيوت السوداء التى انتشرت صباح اليوم بمياه البحر.

ورصد "أهل مصر"، وجود لودار خاصة بجهاز الإنقاذ و الطوارئ للقيام بعملية ردم كميات كبيرة من الرمال بطول الشاطئ، لامتصاص تلك الزيوت.

مدير الشاطىء: غرفة عمليات لمتابعة الموقف

وأكد طارق عثمان مدير شاطى بورسعيد، أن غرفة العمليات مستمرة في رصد كل ما هو جديد بخصوص انتشار بقع الزيوت السوداء بمياه البحر، والتي بدأت تختفي بشكل تدريجي، ولم تؤثر على إقبال المواطنين على الشاطئ أو تعيق نزولهم المياه.

وأضاف "عثمان" في تصريحات خاصة لـ"أهل مصر"، أن إدارة المصيف و الشاطئ بالتعاون مع جهاز الإنقاذ و الطوارئ وغرفة عمليات المحافظة، على تواصل مستمر طوال اليوم، لافتا أنه خلال الساعات المقبلة، سوف تتم إزالة بقع الزيوت الموجودة على طول الشاطئ بشكل كامل.

عودة الحياة الى طبيعتها على شاطىء بورسعيد

الدفع بمركز التلوث التابع لقناة السويس للتعامل مع التلوث موجود على الشاطئ

وفي هذا الصدد، وجهت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، منذ ساعات، بتشكيل لجنة عاجلة لاتخاذ الإجراءات الفورية للسيطرة على التلوث الزيتي الذى ظهر بشاطىء بورسعيد بمسافة 1000 متر بداية من استيل اسكوير و حتى المركب العائم.

وعلى الفور، تم الدفع بلجنة مشكلة من غرفة العمليات المركزية والأفرع الإقليمية لجهاز شئون البيئة التابع للوزارة بشرق الدلتا؛ بالتعاون مع محافظة بورسعيد لمعاينة الموقف، واتخاذ الإجراءات اللازمة، حيث تم الدفع بمركز التلوث التابع لقناة السويس للتعامل مع التلوث موجود على الشاطئ والبدء في إجراءات المكافحة.

وتولت اللجنة المشكلة بالتنسيق مع هيئة قناة السويس التفتيش على المراكب الموجودة في منطقة الانتظار، لأخذ العينات من المصادر المحتملة ومقارنتها مع الزيت الموجود علي الشاطئ للتعرف على المتسبب واتخاذ الإجراءات اللازمة حياله.

عودة الحياة الى طبيعتها على شاطىء بورسعيد

محافظ بورسعيد :اتخاذ الإجراءات القانونية ضد المتسبب في هذه الواقعة

وأعلنت محافظة بورسعيد عن بدأ التعامل مع بقعة الزيت التي ظهرت علي شاطئ البحر، في المنطقة المحصورة بين مجمع المطاعم والمركب العائم علي امتداد 1000 متر بالاشتراك والتنسيق بين المحافظة ووزارة البيئة والقوات المسلحة ووزارة الصحة وهيئة قناة السويس، لإزالة آثار البقعة ومحو آثار الثلوث على الشاطئ في المنطقة المذكورة.

وكان اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، قد أجرى اتصالات مكثفة مع الجهات المعنية للتعامل مع مشكلة التلوث الزيتي، واتخاذ الإجراءات القانونية ضد المتسبب في هذه الواقعة.