المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

«الغضبان» يستعرض التنمية الصناعية على أرض بورسعيد خلال سبع أعوام ماضية

أهل مصر
بورسعيد
بورسعيد

عقد اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، اليوم، مؤتمرًا موسعًا، مع لجنة المشروعات المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر بمجلس النواب، برئاسة النائب محمد كمال مرعي.

وفي بداية اللقاء، رحب محافظ بورسعيد بالحضور، مؤكدًا أن محافظة بورسعيد أصبحت من أهم المحافظات الصناعية في مصر خاصة في ظل ما تتمتع به من إمكانات وقدرات صناعية كبيرة، ما يؤهلها لتكون منطقة جذب للاستثمارات المحلية والأجنبية، فضلًا عن موقعها المتميز على البحر المتوسط وقناة السويس الأمر الذي يجعل منها مركزًا صناعيًا ولوجيستيًا لنفاذ الصادرات المصرية إلى مختلف الأسواق الخارجية مستعرضًا الطفرة التي شهدها جنوب وغرب وشرق في مجال الصناعة.

وأكد المحافظ أننا نقدم كافة الدعم والتيسيرات لصغار المستثمرين، قائلًا "نعطي الفرص للشباب الجاد"، لافتًا إلى أن المصانع المنتجة ببورسعيد عددها ٣٤١ مصنعًا ونرحب بالمستثمر الجاد لفتح آفاق جديدة وتشغيل الشباب، منوهًا أن الدولة المصرية تسعى لتحويل بورسعيد من محافظة تجارية إلى محور تنموي صناعي إنتاجي دعمًا للتصنيع المحلي ولتوفير المزيد من فرص العمل أمام أبناء بورسعيد.

وأوضح المحافظ أن الدولة المصرية قامت بخطى ثابتة وتنمية سريعة نحو تنمية محور قناة السويس، لافتًا إلى أن أكثر من 12% من حجم التجارة العالمية يمر عبر بورسعيد ، ومن منطلق مبادرة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية لتشغيل الشباب وتشجيع الاستثمار نحو الصناعة التكميلية وتمكين الشباب وصغار المستثمرين للحصول على مصنع جاهز بالتراخيص للارتقاء بالصناعة المصرية حققت محافظة بورسعيد تنمية غير مسبوقة فى القطاع الصناعى من خلال ضح مليارات الاستثمارات التي تساهم فى إقامة مجمعات صناعية متكاملة الأنشطة ، وتدعم الاقتصاد المصرى وتوفر الآلاف من فرص العمل فى محافظة بورسعيد.

ولفت إلى أن نجاح مجمع الصناعات الصغيرة والمتوسطة في بورسعيد في جذب صغار المستثمرين كان دافعًا مشجعًا للدولة لمواصلة العمل لتوفير مزيد من الوحدات والأراضي الصناعية لتعزيز التحول الصناعي وتشجيع التنمية الصناعية بالمحافظة.

وتطرق المحافظ للحديث عن الكيانات العملاقة بجنوب بورسعيد وأهمها مصانع كابسي للدهانات ، بيراميدز لإطارات السيارات، والضفائر الكهربية، ومصانع إنتاج الزيوت والأدوات الكهربائية والبطاطين، وغيرها، من الكيانات التي ساهمت في ظهور صناعات تدخل للمرة الأولى للدولة المصرية، فضلًا عن إقامة معارض لتسويق منتجات الشباب وأهمها معرض صنع في بورسعيد، موجهًا الشكر للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، على الجهود المتواصلة لجعل بورسعيد في مصاف المدن الصناعية.

وأكد اللواء عادل الغضبان، أن مجمع الصناعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر بالمنطقة الصناعية جنوب بورسعيد (54_ 58) وفرت ٱلاف فرص العمل للشباب، لافتا أن المحافظة تقدم كل الدعم والتسهيلات للمستثمر الجاد، منوها أن هذه المشروعات تعد نجاح جديد لشباب المحافظة في مجال الصناعة والمصانع تنتج أجود وأفضل المنتجات، استكمالًا لخطوات المحافظة الثابتة نحو التقدم الصناعي الاستثماري في مجال الصناعات الصغيرة والمتوسطة، وانطلاقًا من تنمية وتأهيل الكوادر الشبابية وفتح المجال أمام الوجوه الشبابية ليصبحوا مستثمرين جادين في مختلف المجالات.

ومن جانبه، وجه النائب محمد كمال مرعي رئيس لجنة المشروعات المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر بمجلس النواب الشكر لمحافظ بورسعيد على حسن الاستقبال، مشيدًا بجهود وقرارات محافظ بورسعيد الهامة في مجال دعم الصناعة وخاصة صغار المستثمرين في محافظة بورسعيد، متطرقًا للحديث عن التحول الصناعي الذي تشهده المحافظة، منوهًا أنه قام بجولة بشوارع بورسعيد فور وصوله المحافظة للتعرف على ٱراء الشارع فيما تشهده المحافظة من تنمية صناعية بصفة خاصة، وتطور في جميع المجالات بشكل عام، وفوجىء بالتنمية الغير مسبوقة على أرض بورسعيد.

وأكد النائب محمد كمال مرعي ان هناك توجيهات رئاسية بتقديم الدعم الكامل والتيسيرات اللازمة للمستثمرين، مشيرًا أن اللجنة تعمل وفق قانون المشروعات المتوسطة والصغيرة المتفق عليه عالميًا والذي يشمل العديد من الحوافز التشجيعية لأصحاب النشاطات المختلفة.

وفي نهاية اللقاء، سلم محافظ بورسعيد ورئيس لجنة المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بمجلس النواب شيكات عملاء الإقراض المباشرة، كما تم تسليم شهادات التصنيف والمزايا والرخص المؤقتة (توفيق الاوضاع)، و تسليم الرخص النهائية (توفيق أوضاع) وتسليم شهادات تدريب التسويق الإلكتروني والتصوير الاحترافي الذي تم عقده في شهر مايو ٢٠٢٢، وتسليم شهادات التصنيف والمزايا والرخص المؤقتة (توفيق أوضاع) .

عاجل
عاجل
صراع الهبوط | بث مباشر مباراة المقاولون العرب والجونة (0/0) في الدوري المصري اليوم (لحظة بلحظة) | المقاولون يضغط