المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

المكالمة الأخيرة بين وائل الإبراشي والطبيب المتسبب في وفاته.. ماذا حدث بينهما؟ (فيديو)

أهل مصر
وائل الابراشي
وائل الابراشي

رحل عن عالمنا الإعلامي الكبير وائل الإبراشي، منذ عدة أيام، وذلك بعد صراع طويل مع المرض وتدهور حالته الصحية بسبب إصابته بفيروس كورونا.

 وعقب وفاة وائل الإبراشي كشفت أرملته مفاجأة صادمة حول تدهور حالة الصحية ووفاته بسبب خطأ طبي، مؤكدة أنها ستقاضي الطبيب المسؤول.

 تقدمت سحر أحمد أرملة الإعلامي الراحل وائل الإبراشي، ببلاغ رسمي إلى النائب العام ضد الطبيب المعالج، يحمل رقم 134822 لسنة 2022؛ بتهمة الإهمال في علاجه وإعطائه أدوية غير مجدية والتسبب في وفاته.

وقال سمير صبري محامي أسرة الراحل وائل الإبراشي في بلاغه:"إنها جريمة قتل مكتملة الأركان راح ضحيتها الإعلامي وائل الإبراشي ارتكبها الطبيب مع سبق الإصرار والترصد، حيث خدع الطبيب المبلغ ضده المرحوم وائل الإبراشي، بأن لديه أقراص سحرية اكتشفها تشفي من كوفيد خلال أسبوع، وأقنعه بأن يعالجه في المنزل حتى لا يتسرب الاختراع العجيب وأن المستشفى لن تستطيع أن تفعل له شيء زيادة".

وفي ذات السياق تنشر "أهل مصر"مداخلة هاتفية تم إجراؤها بين الطبيب المعالج، والإعلامي الراحل وائل الإبراشي، في إحدى حلقات برنامجه "التاسعة مساءا"، والذي كان يقدمه الراحل على التليفزيون المصري بتاريخ 13 يونيو 2020، وقت ذروة انتشار الفيروس عالميا، والتي تحدث خلالها عن فيروس كورونا وقوة مناعة الشعب المصري ضد كوفيد 19.

وقال الطبيب خلال المداخلة الهاتفية، إن مناعة الشعب المصري أفضل من مناعة الشعوب الغربية، وأن الغرب سبب ضعف مناعتهم هو حصولهم على أي لقاحات لأي مرض أو فيروس جديد وهو ما يضعف المناعة لديهم ولا يجعلها تعمل بشكلها الطبيعي على عكس المصريين ، مضيفًا "الشعب المصري لديه ثقافة حياتية وصحية خاصة تشكل شكل مناعته ولا تجعله يعتمد بشكل كبير على اللقاحات والمضادات الحيوية، بل يعتمد على مناعته الذاتية وربنا خلقنا بمناعة طبيعية تشوف الفيروس والبكتيريا والديدان وكل الجراثيم وتبدأ تكون ما هو ضدها ولما يجي حاجة جديدة تعرف تحاربها بسرعة على عكس شخص يكتسب مناعته من التطعيمات".

وأكد أن شراسة المرض في مصر أقل من أوروبا بثلاثة أضعاف، ليوجه إليه الإبراشي سؤال :" لا يجب أن نصدر للمواطن إطمئنانا زائفا؟!"، ليرد عليه الطبيب المتهم بقوله:"احنا بنقول الواقع الموجود"، موضحًا أن فيروس كورونا أصبح أقل شراسة على المصريين بسبب المناعة الطبيعية، مؤكدا أن فترة حضانة فيروس كورونا معدية قبل ظهور الأعراض علي المريض.

 وجدير بالذكر أن الآلاف من أقارب وعائلة وجيران الراحل الإعلامى وائل الإبراشى فى مسقط رأسه بمحافظة الدقهلية، قد شيع جنازته من داخل مسجد سيدى سالم أبو الفرج بمدينة شربين، وتم دفن جثمانه لمثواه الأخير بمقابر العائلة، حيث توفى الإعلامى وائل الإبراشى عن عمر يناهز 58 عاما، وذلك بعد رحلة طويلة وصعبة من العلاج، عانى خلالها من تداعيات فيروس كورونا.

اعلان