اعلان

التموين: لدينا فائض في مخزون الأرز.. وهناك تجار أرادوا افتعال أزمة

أهل مصر
محصول الأرز
محصول الأرز

أكد الدكتور عبدالمنعم خليل، رئيس قطاع التجارة الداخلية بوزارة التموين، أن الدولة تبذل جهدا كبيرا لضبط الأسواق والأسعار؛ بعد ارتفاع الأسعار الأخير نتيجة الأزمات العالمية المتتالية؛ وخاصة الأرز.

ليس هناك أزمة في الأرز

وأضاف "خليل"؛ خلال تصريحات تلفزيونية، مساء أمس الخميس، أنه لا توجد أية أزمات في الأرز كما يشاع خلال الفترة الأخيرة، مشيرا إلى أن الدولة تسجل فائضا من الأرز كل عام بمقدار 400 ألف طن؛ حيث نستهلك ما يقرب من 3.2 مليون طن أرز.

التجار أردوا افتعال أزمة

وأوضح رئيس قطاع التجارة الداخلية بوزارة التموين، أنه يتم حاليا ضخ حوالي 50 طن من الأرز يوميًا للأسواق في المجمعات الاستهلاكية ومراكز توزيع السلع التموينية، مشيرا إلى أن هناك تجارًا أردوا افتعال أزمة بإخفاء الأرز.

وفي سياق متصل، كشف رجب شحاتة، رئيس شعبة الأرز، تفاصيل إنهاء أزمة الأرز، وإتاحته أمام المواطنين بأي كميات يحتاجونها؛ بداية من الأسبوع المقبل.

ووجه شحاتة، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج «على مسئوليتي» المذاع عبر قناة «صدى البلد»، رسالة لمواطنين قائلاً: «لكل محبي الأرز في مصر على أقصى تقدير يوم الاثنين أو الثلاثاء يمكنك النزول وأخذ الأرز اللي انت عاوزه، والعبوات ستكون متاحة بأوزان كيلو و25 كيلو؛ وذلك بعدما تم فض الاشتباك بين المضارب والتوريد».

سعر الأرز

وطالب مزارعي الأرز، بتوريد طن عن كل فدان، مؤكدًا أن سعر طن الأرز رفيع الحبة مقابل 12.5 ألف جنيه، وعريض الحبة بـ 13 ألف جنيه، لافتًا إلى أنه سيتم توقيع غرامة حبس عام و100 ألف جنيه على أي فلاح يمتنع عن توريد أرز الشعير.

وأوضح أن الأرز متاح في السوق الحر بداية من 12 جنيهًا للكيلو السائب حتى 16.5 جنيه لسعر الكيلو، مؤكدًا أن الأرز الذي سيتم توريده للدولة سيُباع للمواطنين على بطاقات التموين، وعلى المضارب عدم رفع أسعار أرز الشعير، مطالبًا المحال التجارية الصغيرة في المناطق الشعبية بعدم المزايدة ورفع سعر الأرز.

واستطرد رجب شحاتة، رئيس شعبة الأرز: «اللي ميوردش الأرز الدولة تحاسبه؛ عاوزين نشبع السوق؛ ومينفعش أدي أرز التموين لشركات تبيعه بـ 16 جنيه ونصف؛ أرز التموين للتموين والأرز الحر للسوق الحر».

إقرأ أيضاً