المشرف العام على التحرير داليا عماد

6 محاور تدعم دور الملصق الالكتروني للسيارات في التحول الرقمي.. تعرف عليهم

أهل مصر
  تركيب الملصق الإلكتروني
تركيب الملصق الإلكتروني
اعلان

قال الدكتور عصام لالا خبير التخطيط والتحول الرقمي، إن ابتكار عملية الملصق الالكتروني للسيارات يدعم منظومة التحول الرقمي في مصر مشيرا الى أنه بعد اسابيع ستكون لدي مصر قاعدة بيانات رقمية لحوالي 10 مليون سيارة مسجلة بياناتها من خلال هوية رقمية Digital ID عبارة عن استكر Sticker .

وأوضح "عصام" في تصريحات لـ"أهل مصر"، أن هناك 6 محاور للاستفادة من تلك المنظومة، منوهًا أن المحور الأول يتمثل في معاناة مختلف أنواع المركبات من مشكلات بسبب لوحاتها المعدنية وإمكانية التلاعب فيها وتغييرها بشكل يعيق تطوير الكثير من المهام المتعلقة بالسيارة.

وأضاف أنه الآن أصبحت بيانات السيارة في المرور مرتبطة من داخل قواعد بيانات إصدار الترخيص والملكية وخلافة مع رقم كودي (هوية رقمية) من المفترض أن لها قواعد سرية لا يمكن تزويرها او التلاعب بها واختراقها بسهولة (لوجود نظام سري داخلي لكشف اي تزوير).

وكشف "عصام" أن المحور الثاني يرتبط بتوفير المنظومة الجديدة هوية رقمية لكل سيارة مثل بطاقة الرقم القومي للمواطن المصري وبالتالي فانه يمكن تطوير التعامل في كل التعاملات المستقبلية مع السيارة من خلال هذه الهوية الرقمية والتي يمكن قراءتها عن طريق كاميرا الموبايل او قارئ عن بعد RFID Radio-frequency identification للتعرف على السيارة بكل بياناتها .

وتابع عصام ان المحور الثالث يرتبط لخدمات المرور، مقترحًا أن تقوم إدارة المرور بعمل outsourcing لخدمات فحص السيارات السنوي لدي شركات قطاع خاص معتمدة لدي وزارة الداخلية مضيفا ان هذه الشركات يمكنها القيام بمهامها والتواصل مع انظمة وزارة الداخلية اوتوماتيكيا من خلال الهوية الرقمية للسيارة في الحال وتبادل المعلومات من خلال Open APIs.

وذكر أن المحور الرابع يعني بربط وتوصيل كافة قواعد بيانات المواطن ببعضها خاصة اذا اراد ان يتعامل من خلال الموبايل او ويب سايت مع اي خدمة حكومية تتطلب ادخال الهوية الرقمية للسيارة فانه يمكنه استخدام barcode reader أو سكانر من خلال كامير الموبايل لادخال الهوية الرقمية للسيارة.

وربط عصام المحور الخامس بالمستقبل متوقعا أن تستخدم وزارة الداخلية (إدارة المرور) ووزارة العدل (الشهر العقاري) تقنية البلوك تشين Blockchain لتسجيل وتتبع بيانات الملكية والبيع علي الأصول (ومنها السيارة) ويكون للهوية الرقمية للسيارة دور بارز في هذه الخطوة في إدخال المعلومات دون الحاجة لمستندات ورقية

وجاء المحور السادس ليتضمن الابلاغ عن سرقة السيارات، موضحا أن مرور هذه السيارة على أحد الكمائن سوف يصدر إشارة لأفراد الكمين أن هذه السيارة مبلغ عن سرقتها أو مطلوب تتبعها لإجراءات أمنية فضلا عن التعامل في حالات المخالفات المرورية على الطريق اتصل الغرامة على الموبايل بشكل فوري مع الموقع والصورة والقيمة وأسلوب الدفع المباشر.

إقرأ أيضاً:
اعلان