اعلان

الاتصالات: 8 مليار جنيه استثمارات مدينة المعرفة في العاصمة الادارية الجديدة

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

قال الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أن استراتيجية بناء القدرات تستهدف خلق كوادر تكنولوجية فى كافة المجالات حيث يتم العمل على تدريب 115 الف متدرب بكلفة 400 مليون جنيه فى العام المالى الحالى.

وبين الوزير أن ذلك يتم وفقا لمنهج هرمى يتدرج فى مستوياته بدءا بإتاحة برامج تدريب أولية، ثم برامج تدريب تكنولوجى متوسط من خلال مدارس التكنولوجيا التطبيقية، وبرامج تدريب تكنولوجى متقدم ومنها برنامج تدريب متخصص فى الذكاء الاصطاعى بالتعاون مع كلية علوم الحاسب بفرنسا ومبادرة مستقبلنا .. رقمي.

وأشار الوزير إلى أنه يتم التدرج في المنهج الهرمى حتى الوصول الى اتاحة تعليم جامعى متخصص فى التكنولوجيات الحديثة من خلال جامعة مصر المعلوماتية وهى أول جامعة معلوماتية متخصصة فى أفريقيا والشرق الأوسط ويتم انشاؤها فى مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة باستثمارات 8 مليار جنيه، ثم التدرج إلى قمة الهرم من خلال تنفيذ مبادرة بناة مصر الرقمية التى تستهدف منح ماجستير عملى متخصص لألف دارس سنويا.

وأضاف طلعت أنه تم انشاء مركز البحوث التطبيقية لتطوير حلول بالذكاء الاصطناعى فى عدة مجالات ومنها الزراعة والصحة والتخطيط العمراني؛ حيث ساهمت جهود مصر فى هذا المجال فى تقدم ترتيبها العالمى فى مؤشر جاهزية الحكومة للذكاء الاصطناعى لتحتل المركز 56 عالميا فى 2020 مقارنة بالمركز111 فى 2019.

وقال أنه يتم تنفيذ المرحلة الأولى من مشروع مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة باستثمارات أكثر من 2 مليار جنيه، كما يتم العمل على نشر مراكز ابداع مصر الرقمية لاتاحة التدريب التقنى المتخصص وبرامج لرعاية الابداع التكنولوجى وريادة الأعمال للشباب بالمحافظات؛ لافتا إلى أنه تم اطلاق مبادرة فرصتنا .. رقمية لتنمية الشركات الصغيرة والمتوسطة والمهنيين المستقلين والتى يتم من خلالها تخصيص نسبة 10 ٪ من مشروعات مصر الرقمية لهذه الشركات.

جاء ذلك فى كلمة الدكتور عمرو طلعت خلال اجتماع لجنة التعليم والبحث العلمى والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس الشيوخ بحضور نبيل دعبس رئيس اللجنة، ووكيلى اللجنة أحمد البدرى، وراندا مصطفى، وناجح محمد سيد أمين السر، وأعضاء اللجنة

واستهل الوزير زيارته للمجلس بلقاء المستشار عبد الوهاب عبد الرازق رئيس مجلس الشيوخ ؛ حيث تم التأكيد على أهمية التعاون بين السلطة التشريعية والسلطة التنفيذية لما له من أهمية في استكمال منظومة التشريعات وبما يُسهم في تحقيق مصلحة الوطن والمواطن.

WhatsApp
Telegram
إقرأ أيضاً