أذربيجان تسيطر على مواقع في ناغورني كاراباخ.. وروسيا على خط النار

أهل مصر
الحرب بين اذربيجان وارمينيا
الحرب بين اذربيجان وارمينيا

اشتعل الوضع مجددا في ناغورني كاراباخ، بعد إعلان أذربيجان، اليوم الأربعاء، سيطرتها على مرتفعات استراتيجية في الإقليم المتنازع عليه مع أرمينيا، مما يعيد شبح حرب عام 2020.

وقال الجيش الأذربيجاني، في بيان، إنه شن عملية أطلق عليها اسم "انتقام" ردا على "التحركات الإرهابية غير المشروعة للمجموعات الأرمنية المسلحة في أراضي أذربيجان".

وأضافت أن "نيرانا كثيفة استهدفت صباح الأربعاء مواقع للجيش الأذربيجاني في منطقة لاتشين، وهي منطقة عازلة بين الحدود الأرمنية وناغورني كاراباخ".

وأفادت تقارير محلية بمقتل مجند أذري إثر "إطلاق نار كثيف" استهدف موقعا للجيش الأذربيجاني في لاتشين، إلى جانب مقتل عنصرين من القوات الأرمينية وجرح 14 في غارة جوية من مسيرة أذربيجانية.

من جهتها، دعت أرمينيا المجتمع الدولي إلى وقف تصرفات أذربيجان "العدوانية" في جيب ناغورني كاراباخ.

وذكرت وزارة الخارجية الأرمنية، في بيان: "تدعو يريفان الأسرة الدولية لاتخاذ تدابير لوقف التصرف والأعمال العدوانية لأذربيجان وتفعيل الآليات لتحقيق ذلك".

كما علقت روسيا على التطورات الجديدة بالقول إنها تعمل على "استقرار" الوضع هناك.