المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

مسئول الجريمة الإلكترونية بالداخلية: حنين حسام روجت لبرنامج دعارة أون لاين

أهل مصر
حنين حسام
حنين حسام

قال اللواء أحمد طاهر مدير إدارة المكافحة الدولية لجرائم الانترنت بالإدارة العامة لمباحث الآداب، والمسؤول عن ملف الجريمة الإلكترونية السابق، والقائم بضبط قضايا " فتيات التيك " قبل 9 شهور، حنين حسام ومودة الأدهم، أنه جمع أدلة ثبوت الاتهام في حق الفتيات ووثقها بالمستندات الرسمية وبناء عليه كان شاهدا أمام المحكمة في جلسات محاكمتهم.

وأوضح مسؤول ملف الجريمة الإليكترونية، في حديثه ل" أهل مصر " أنه هناك تطبيقات إليكترونية سيئة السمعة، مثل " whois - likee " انتشرت مؤخرا، وهي في مضمونها أعمال " دعارة أون لين"، وفتيات التيك توك ومنهن حنين حسام عملت بالوكالة لهذه البرامج والتطبيقات واستغلت كثرة متابعيها للترويج لها ولتعريفهم بها والإعلان عنها، وهي لم تقل صراحة أنكم مدعون للقيام بأعمال منافية للآداب بمقابل ربحي، لكن بمجرد دخولهن عن طريقها يتم تعريفهن بما هو مطلوب منهن وقيمة المبالغ المادية بالدولار التي سيتحصلون عليها، إذا دخلوا " البرايفت روم " لمدة دقائق تحسب بالزيادة مع المستخدم الذي يدفع بالدولار، وأما الفائدة التي ستعود على حنين حسام هي نسبة العمولة على كل بنت.

وتابع اللواء أحمد طاهر: إن حنين حسام ومودة الأدهم وغيرهن مثل سما المصري ومنار سامي ظهرن علينا بكل فجر وعهر يدعون نساء هذا الوطن قبل رجاله للفجور والتبجح وإثارة الرجال وإفساد المجتمع المصري وكن كالنار في الهشيم انتشرن بسرعة رهيبة وأصبحن مثلا وحلما للكثير من الفتيات وبالفعل قلدهن مئات آلاف من الفتيات من جميع الأعمار وحققن مبالغ مالية كبيرة من وراء تلك الأفعال غير أخلاقية، وظهرت عليهن الأموال جيدا وأنهالت عليهن عروض شركات الإعلان والدعاية.

واستطرد: وفجأة تحولوا من خلال تلك التطبيقات إلى أبواق دعاية يطالبن الفتيات المصريات بالاشتراك في تلك التطبيقات للحصول ع الأموال والأرباح فسالت لعاب الكثير منهن وانتشرت الفضائح وبأسلوب مبتذل ومخيف.

وتابع: كان هنا لا بد لنا من وقفه قوية نعيد من خلالها قيم وأخلاقيات المجتمع المصري مرة أخرى وبقوة وبقسوة حتى يرتدع الجميع وتتوقف هذه المذهلة وهو ما تحقق وكانت الضمانة الوحيدة هو القضاء المصري العادل.

وكشف مسؤول الجريمة الإليكترونية بوزارة الداخلية عن كواليس بعض جلسات محاكمة فتيات التيك توك " حنين حسام ومودة الأدهم " التي كان حاضرا فيها لإلقاء شهادته قائلا: ٱلمني وأنا أحضر الجلسات بالمحكمة الاقتصادية لسؤالي في تلك القضايا عشرات السادة المحاميين اللذين كانوا يستميتون لا إفساد القضية حتى طال فسادهم شخصنا وقالوا كلاما كنت أستصغرهم بشكل كبير فقد أهانوا أنفسهم ولم يفضلوا مصلحة الوطن على حفنة دولارات كانوا يتقاضونها بل لم يلتفتوا حتى لمصلحه بيوتهم وتناسوا عن عمد أن هذا الخطر والفساد قد يطولهم في عقر دارهم وهم في غفلة منشغلين بالدفاع عن الرذيلة والفجور

لكن وزاره الداخلية ستستمر في متابعة تلك التطبيقات والضرب من حديد حتى لاتضيع جهودنا وحتى لا ننسي فيخرج علينا المجتمع بإفرازات يندى لها الجبين.

عاجل
عاجل
الصحة: تسجيل 667 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 39 حالة وفاة