المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

15 يومًا على الحادث.. إلى أين وصلت التحقيقات في انتحار فتاة سيتي ستارز؟

أهل مصر
انتحار فتاة في سيتي ستارز
انتحار فتاة في سيتي ستارز

15 يوما مرت على واقعة انتحار فتاة سيتي ستارز، وهو الحادث الذي أحدث دويا هائلا داخل أروقة المجتمع، بعد تداول فيديو قصير على منصات السوشيال ميديا، أظهر انتحار فتاة في كلية طب الأسنان، على الانتحار من الطابق السادس بالمول الشهير، وتوالي النيابة العامة تحقيقاتها في الحادث.

بحسب تحريات الأجهزة الأمنية، فإن الفتاة تدعى ميار.س،23 عاما، مقيدة بالفرقه الرابعة بكلية طب الأسنان، ومقيمة في شارع عبد الشافي محمد في مدينة نصر شرقي القاهرة، وأنها ألقت نفسها من الدور السادس داخل مول سيتي ستارز بنفس المنطقة، وتم نقلها لمستشفى رابعة العدوية وتوفيت فور وصولها.

جدل وحزن

الواقعة التي أثارت جدلا كبيرا وسببت صدمة وحزن كبيرين خلال الأيام الماضية، بينت تحريات المباحث فيها أن المتوفية كانت مع صديقاتها في أثناء تواجدها داخل المول، وكانت مصابة بالاكتئاب بسبب رفض والدها كثرة خروجها المتكرر، وصرحت نيابة مدينة نصر بدفن جثة الفتاة، وكلفت بسرعة الانتهاء من تقرير الطب الشرعى للوقوف على ملابسات الواقعة، وأمرت بتفريغ كاميرات المراقبة لتتبع سير الفتاة منذ دخولها المول، وتواصل النيابة التحقيق فى الواقعة.

استمعت النيابة لأقوال أسرة الفتاة المنتحرة، ولم تتهم أحدا بالتسبب في وفاة ابنتهم، واستبعدت النيابة وجود شبهة جنائية حول أسباب الوفاة، واستمعت لأقوال شهود عيان أكدوا أنهم شاهدوا تواجد الفتاة في أحد المقاهي منذ صباح يوم الواقعة، وهى فى حالة يرثى لها، وأن بعض المترددين حاولوا معرفة ما بها لكنها رفضت الكلام معهم، وأضافوا أن المتوفية ظلت جالسة داخل المقهى حتى صعدت إلى الطابق السادس، وبعد مرور ساعة تفاجئوا بسقوطها للطابق الأرضي بالمول، وأنها فارقت الحياة في الحال متأثرة بإصابتها.

النيابة: راعوا مشاعر أسرة الفتاة المكلومة

تلقى قسم شرطة مدينة نصر بلاغا من ال أمن الإداري بمول سيتي ستارز، بسقوط فتاة من مول سيتي ستارز، وتبين العثور على جثة فتاة فى بداية العقد الثالث من عمرها، مقيمة بحى الزهور بمدينة نصر، بها كسور وكدمات متفرقة بجسدها، تم نقل الجثة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة.

أهابت النيابة العامة بالمواطنين كافة الامتناع عن تداول تصوير واقعة انتحار فتاة بمول ستي ستارز بمدينة نصر، مُراعاةً لحقوق ذوي المتوفاة المكلومين ومشاعرهم.

ودعت النيابة العامة في بيان رسمي لها إلى بحث أسباب انتحار الشباب والسعي حثيثًا لتبديدها، وتنشئة جيل واعٍ متنبه، مُصان من أن يُجنَى عليه فيقع في ذلك الفخ.

لا تخوضوا في الأعراض الخاصة

وذكرت النيابة أنه بمناسبة تلك الواقعة وما رصدته من تداول مقطع تصويرها وتباين الآراء حول سبب إقدام المتوفاة على الانتحار وتشكيك البعض في ذلك، فإنها تؤكد أن الخوض في تلك الأمور من شأنه المساس بحرمات الحياة الخاصة التي لا صلة لها بالواقعة الجنائية، ومن ثم فإنه من غير الجائز تناول مادة الحديث عنها بين عموم الناس، مما قد يشكل جريمة يُعاقَب عليها قانونًا.

وأعلنت النيابة العامة عن مباشرتها التحقيقات في الواقعة، بعد تلقيها بلاغ بسقوط فتاة من الطابق السادس بالمجمع التجاري "سيتي ستارز" بمدينة نصر ووفاتها إثر نقلها إلى المستشفى، وتزامن ذلك مع ما رصدته وحدة الرصد بإدارة البيان بمكتب النائب العام من تداولٍ واسعٍ على مواقع التواصل الاجتماعي لمقطع مصور تضمن قفز الفتاة من الطابق المذكور ومحاولة أحد الأشخاص إثنائها عن ذلك.

معاينة تصويرية

وناظرت جثمان المتوفاة وتبيَّنت ما بها من إصابات، وانتقلت لمعاينة مسرح الواقعة فاطلعت على ما صورته آلات المراقبة وسألت عدد من شهود الواقعة وذوي المتوفاة؛ فتوصلت إلى سابق مُعاناتها من ضغوط نفسية لخلافات عائلية، وإفصاحها لصديقتها يوم الواقعة عن رغبتها في الانتحار، إذ انتهزت فرصة خلت فيها إلى نفسها فقفزت من علوٍ.

وأمرت النيابة العامة بانتداب الطبيب الشرعي لتوقيع الصفة التشريحية لجثمان المتوفاة بيانًا لما بها من إصابات وتحديد سبب وفاتها ومدى تصور حدوث الواقعة على النحو الذي انتهت إليه التحقيقات، فيما توصلت أجهزة الأمن إلى إحدى صديقات الفتاة المنتحرة وتدعى نيرة. س(23 عاما) طالبه بكليه طب الأسنان ومقيمه في الرحاب بالتجمع الأول في القاهرة الجديدة.

سر صديقة الفتاة المنتحرة

صديقة الفتاة قالت في استجواب المباحث لها إنها كانت بصحبة الفتاة المنتحرة داخل "كافيه سيلنترو" بمول سيتى ستارز حتى الساعة الخامسة، قبيل الحادث بساعات، وانصرفت وتركتها بمفردها، موضحة أن المتوفية تعاني من حاله نفسية واكتئاب شديد لشعورها بالاضطهاد وسوء المعاملة من قبل أسرتها.

أضافت صديقتها أنها أخبرتها برغبتها في الانتحار، لكنها هدأت من روعها ولم تأخذ كلامها على محمل الجد، كما ناقشت أجهزة الأمن والد الفتاة المنتحرة، 60 سنة، وهو لواء طبيب جراحة بالمعاش، وبرر إقدام ابنته على الانتحار بسبب قيامه بالتضييق عليها من الخروج من المسكن عن الحد الطبيعي.

إنعاش قلبي لم ينجح

ونقل الفريق الطبي الفتاة إلى الرعاية المركزة، مع إجراء إنعاش قلبي رئوي للمريضة لمدة تصل إلى 45 دقيقة مستمرة، ولكن الحالة لم تستجيب لعملية الإنعاش، وتوفت بسبب توقف خلايا المخ وعضلة القلب وتوقف مراكز التنفس، مما أدى إلى وفاة الفتاة.

أظهر فيديو انتحار الفتاة والذي لم يتجاوز 35 ثانية أنها كانت تتجول في أحد الكافيهات المطلة على سور الطابق السادس، واتجهت مسرعة ناحية السور، وراقبت محيط الكافيه، ثم تسلقت السور وألقت بنفسها، كما يظهر في الفيديو أيضًا شخص يحاول إنقاذها لكنها ألقت بنفسها فورًا، وفارقت الحياة في الحال.

اعلان
عاجل
عاجل
خبير لوائح يفجر المفاجأة: العامري فاروق خارج مجلس إدارة الأهلي لمدة 8 شهور (فيديو)