اعلان

القابضة للسياحة تستعرض مزايا جديدة لـ جذب شركاء القطاع الخاص

الشركة القابضة للسياحة
الشركة القابضة للسياحة

كشف الدكتور عمر عطية، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لـ الشركة القابضة لـ السياحة والفنادق، إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام عن إمكانية الشراكة مع القطاع الخاص في مختلف الفروع التجارية، وذلك في عدة أوجه، ففي حالة الشراكة مع الشركة القابضة يتم السماح لشركات القطاع الخاص بإدارة الفروع بشكل كامل، كما تمكنهم الشراكة من إحداث التطوير والتحديث، بما يعظم من إيرادات وأرباح الشركات التجارية التاريخية.

الشركة القابضة لـ السياحة والفنادق

وأشار الرئيس التنفيذي لـ الشركة القابضة لـ السياحة والفنادق في تصريحات صحفية إلى أن قائمة المشاركات العديد من شركات التجارة الكبيرة من القطاع الخاص المصري، والتي تقوم بإدارة وتشغيل الفروع التجارية بالاستعانة بعدد محدود من أعمال الشركات الأصلية مع الاتفاق على حد أدنى مضمون وعلى قيمة إيجارية يتم دفعها شهريا، بالإضافة إلى نسبة من الأرباح.

وأكد أن الشراكات الجديدة تختلف تماما بما يحفظ كامل حقوق الشركات التابعة التاريخية، وبما يضمن إتاحة المجال أكبر للقطاع الخاص خلال الفترة المقبلة، وفقاً لوثيقة سياسة ملكية الدولة.

وتسعى الشركة القابضة لـ السياحة والفنادق إلى توسيع الشراكة مع القطاع الخاص، حيث يطرح حاليا عدد من المشروعات التي يمكن للقطاع الخاص عقد شراكة من خلالهم، ولكن بشروط أفضل من الشراكات السابقة، بما يعود بالنفع على الشركات التابعة، ولا سيما أن الشركات يتم وضع اسم الشريك بجوار اسم الشركة الأصلي، خاصة أنه تلك الشركة تمتلك فروع في أماكن متميزة جدا بالإضافة إلى فروع تاريخية لها قيمة كبيرة.

توسيع الشراكة مع القطاع الخاص

يذكر أن الشركة القابضة للسياحة والفنادق، العديد من الشركات التجارية التاريخية التي يرتبط بها المصريون عبر السنوات الماضية على رأسها شركة بيع المصنوعات وصيدناوي، والأزياء الراقية هانو وبنزايون وعمر أفندي، وهي شركات تعمل في تجارة التجزئة وفي بيع السلع المعمرة والاحتياجات المنزلية.

WhatsApp
Telegram
إقرأ أيضاً
عاجل
عاجل
شعبة المخابر تكشف مصير الرغيف السياحي بعد زيادة البنزين والسولار (خاص)