المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

نصائح للتخلص من ضغوط العمل.. الابتعاد عن الثرثرة والصراعات

أهل مصر
ضغوط العمل
ضغوط العمل

يعاني الكثيرون من مشكلة ضغوط العمل، والمشاجرات والعمل المتواصل، كل هذا يؤثر كثير على نفسية الشخص، ليس فقط وصحته على جودة العمل أيضا، لذلك يتساءلون عن طرق لحل مشكلة ضغوط العمل.

ونرصد في السطور التالية، طرق التخلص من ضغوط العمل وفقا لموقع "upgrad":

التخطيط

التخطيط للبقاء منظمًا يمكن أن يقلل بشكل كبير من إجهادك في العمل، يعني تنظيم وقتك وإدارته منح تنقلاتك من وإلى العمل متسعًا من الوقت.

بداية مريحة لليوم

بداية اليوم المجهدة أو الصباح المتسرع هو أحد الأسباب الرئيسية لضغوط العمل، خطط لصباحك ، وتناول فطورًا مغذيًا جيدًا وحاول أن تظل إيجابيًا بشأن اليوم التالي.

الوضوح في التوقعات

كن واضحًا بشأن ما يُتوقع منك فعله، تحدث إلى مشرفك في حالة وجود أي لبس، المتطلبات غير الواضحة هي أحد العوامل التي تسبب ضغوط العمل، وعندما لا تكون متأكدًا مما هو متوقع من دورك أو إذا استمرت مسؤولياتك في التغير ، فقد يؤدي ذلك إلى ضغوط شديدة وضعف الأداء.

احذر تعدد المهام

تعدد المهام هو أن عقلك ينتقل بسرعة من مهمة إلى أخرى، لذلك ، عندما تحاول التركيز على أكثر من مهمة في وقت واحد ، فإن ذلك يضغط على الدماغ ما يؤدي إلى الإجهاد، إلى جانب ذلك، تستغرق المهام نفسها الآن وقتًا أطول ما تستغرقه عادةً لإكمالها ، مما يزيد من هذا الضغط.

لا تسعى وراء الكمال

يمكن أن يسبب السعي للكمال ضغوطًا مستمرة في العمل، قد يؤدي السعي إلى الكمال المفرط أو المفرط إلى الإرهاق ، مما يتسبب في الإرهاق العقلي والبدني الكامل. قد يعيق السعي للكمال قدرتك على بذل قصارى جهدك. من الضروري أن تفهم أنه يمكنك تحقيق الأهداف والقيام بعمل جيد بوتيرة ، حتى دون أن تكون منشد الكمال.

الابتعاد عن الثرثرة والصراعات

تعد النزاعات في مكان العمل من العوامل المهمة التي يمكن أن تؤثر على رفاهيتك، لا تشارك في أي شائعات مكتبية وحاول الابتعاد عن النزاعات، تجنب المبالغة في الشخصية أو مشاركة رأيك حول الدين والسياسة والطائفة وما إلى ذلك ، مما قد يؤدي إلى وضع يشبه الصراع.