المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

بسبب التنمر.. طالب يفقد إصبعه في حادث مأساوي

أهل مصر
 طالب يفقد إصبعه في حادث مأساوي
طالب يفقد إصبعه في حادث مأساوي

أصاب طالب يبلغ من العمر 11 عاما، إصبعه بشدة لدرجة أنه احتاج إلى بتره بعد أن طارده المتنمرون في المدرسة، على حد زعم والدته، بحسب ما جاء في صحيفة ديلي ستار البريطانية.

وقالت شانتال بيلي أم الطالب، إن الأطباء لم يتمكنوا من إنقاذ إصبع ابنها الذي إصيب عندما كان يحاول الهروب من تنمر أصدقائه في المدرسة أثناء وقت الراحة، حيث تعرض لانتهاكات عنصرية وجسدية، مشيرة إلى أن ابنها يعاني من التنمر منذ انتقاله إلى هذه المدرسة في عام 2021.

 طالب يفقد إصبعه في حادث مأساوي

وأضافت الأم أنها ذهبت أكثر من مرة للمدرسة الخاصة بابنها، للتحدث حول ما يتعرض له الطفل من إيذاء نفسي وجسدي، وكان الجميع يطمأنها بأنه لن يتعرض للتنمر مرة أخرى، إلى أن جاءها اتصال هاتفي من المدرسة يؤكد لها تعرض ابنها لإصابة خطيرة نقل على إثرها إلى المستشفى، وهناك فقد إصبع يده اليمنى، بعد فشل الأطباء في محاولة إنقاذه.

وخضع الطالب لعملية جراحية لمدة ست ساعات في محاولة لإنقاذ إصبعه، لكنها لم تنجح وكان لابد من بتره، ويعاني رحيم من آلام نفسية شديدة بعد هذه الحادث المأساوي.