اعلان

قمامة البشر على الكوكب الأحمر تصل لـ 15 ألف رطل

أهل مصر
قمامة على سطح المريخ
قمامة على سطح المريخ

على الرغم من أنه لم يسبق لأحد من البشر أن يضع قدمه على سطح الكوكب الأحمر، إلا أنه تم اكتشاف أكثر من 15000 رطلًا من القمامة على سطح المريخ في آخر 50 عامًا والتي ترجع إلى البشر.

وقام كارجي كيليك، وهو زميل أبحاث ما بعد الدكتوراه في عالم الروبوتات في جامعة ويست فيرجينيا، بتحليل كتلة جميع المركبات الجوالة وكذلك المركبات المدارية التي تم إرسالها إلى كوكب المريخ، ثم طرح وزن ما هو قيد التشغيل الآن، مما أدى إلى وجود 15694 رطل من الحطام.

وتحتوي القمامة على مركبات فضائية غير نشطة، وأجهزة مهملة، والمركبات التي تحطمت على السطح أيضًا.

والأمر الذي يخاف منه العلماء هو أن هذا الحطام يمكن أن يتسبب في تلوث العينات التي تم جمعها من خلال مركبة المثابر التابعة لوكالة "ناسا"، والتي تبحث عن حياة قديمة على سطح المريخ في الوقت الحالي.

قمامة على سطح المريخ

ووجود كميات كبيرة من القمامة أمر لا مفر منه، إذ إنه يجب التخلص من هذه الأجزاء بهدف حماية المركبة خلال تحليقها عبر الغلاف الجوي لكوكب المريخ.

وتمكنت المركبة التي قامت بجمع عينات سوف تعاد إلى الأرض، من التقاط عدد من الصور للنفايات خلال مهمتها.

وفي يونيو الماضي، رصد فريق وكالة "ناسا"، ضوء بعيد في صورة، وبعد بضعة أسابيع حصلت على صورة عالية الدقة، والتي أظهرت أن هذا الضوء الساطع كان انعكاس غطاء حراري.

قمامة على سطح المريخ

وفي عام 2021 التقطت إحدى المروحيات، صورة معدات الهبوط المستخدمة.

وجاءت المثابرة في الفترة الأخيرة على شكل قطعة من شبكة الداكرون الممزقة، والتي ساعدت على الهبوط على المريخ بأمان.

وبفضل الرياح المريخية، بدأت هذه الشبكة في فك التشابك، وعلى بعد 3 أسابيع شوهدت على أنها كرة من مادة معقودة.

وهناك أيضَا الروبوتات الميتة الموجودة على سطح المريخ، وتحديدًا فرصة "ناسا".

وهناك مجموعة من تسع مركبات فضائية ولكن غير نشطة موجودة على سطح المريخ، مثل مركب المريخ 6، ومسبار المريخ 3، ومسبار فايكنغ 1، ومسبار فايكنغ 2، ومسبار سكياباريللي، ومركبة سوجورنر، ومركبة الإنزال روفر الفرصة.

وبحسب كيليك، فإن الكثير من الروبوتات لا تزال سليمة حتى الآن، ولا تعتبرها وكالات الفضاء قمامة، بل آثار تاريخية.

قمامة على سطح المريخ

إقرأ أيضاً