المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

مهنة تنتعش في عيد الأضحى.. جولة داخل أقدم ورشة لتصنيع أورم الجزارة بالفيوم (فيديو وصور)

أهل مصر

داخل إحدى المناطق الشعبية في محافظة الفيوم وتحديدًا بشارع "الروبي" حيث تتواجد أقدم ورشة لتصنيع الأورم (القرمة)، حيث يزيد الإقبال على شراء أورم تقطيع اللحم تزامنا مع عيد الأضحى 2021 ، خاصة لدى محال الجزارة والعائلات التى تذبح أكثر من أضحية.

اقدم صانيعي الاورم « القرمة » ورشة تصنيع "الأورم"

أقدم ورشة لتصنيع "الأورم"

رصدت كاميرا "أهل مصر" ورشة "الصوفي" أقدم ورشة لتصنيع أدوات الجزارة وخاصة لتصنيع الأورم (القرمة) لتقطيع لحوم الأضحية.

وروى الأسطى مصطفى حسني، البالغ من العمر 59 سنة، قصة صناعة أدوات الجزارة كالأورم والسكاكين بأنواعها، إضافة إلى الأدوات البلدي الخاصة بالفلاحة، وغيرها.

اقدم صانيعي الاورم « القرمة » ورشة تصنيع "الأورم"

يقول الأسطى مصطفى، إنه يتباين عمر (القرمة) وفقا لنوع الخشب مثل المصنعة من أخشاب السنط والتوت والمانجة والسرسوع، وهذه تعيش لمدد أطول تصل إلى عشرات السنين إذا اعتني بها، في حين أن (القرمة) المصنعة من أخشاب الكافور والجازولينا لا تعيش طويلا وتعطي للحمة مرارة، لأنه يحدث فيها شروخ كثيرة تتسبب في كسرها.

100 سنة في المهنة أبا عن جد

ويضيف الأسطى مصطفى، أنه تتراوح أسعار الأورمة الخشبية بين 40 جنيها إلى 1500 جنيه على حسب حجمها ونوع الخشب المصنوع منه وتحتاج الأورم، يومين عمل حيث يتم تقطيع الأخشاب وتدويرها وبعدها تخرط وتربع أرجل الأورمة علي المنشار الكهربائي ثم يتم تثبيتها بالمسامير في الأورمة وبعد ذلك تكون جاهزة للبيع.

اقدم صانيعي الاورم « القرمة » ورشة تصنيع "الأورم"

ويشير الأسطى مصطفى، إلى أنه "تعلم صناعة الأورم في سن صغير جدا في الورشة التي ورثها عن أبيه وجدوده، ويعود تاريخها لأكثر من 100 سنة وتعتبر أقدم ورشة في محافظة الفيوم".

اعلان