المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

وزيرة التضامن تشهد إطلاق حملة «بالوعى مصر بتتغير للأفضل» في المنيا (صور)

أهل مصر
خلال زيارة وزيرة التضامن الاجتماعي لمحافظة المنيا
خلال زيارة وزيرة التضامن الاجتماعي لمحافظة المنيا

شهدت الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، والدكتور محمد أبوزيد، نائبا عن اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، انطلاق حملة «بالوعي… مصر بتتغير للأفضل» بمركز شباب مدينة العدوة، بمحافظة المنيا، في إطار المرحلة الأولى التي تضم أربع محافظات هم بني سويف، المنيا، أسيوط وسوهاج، وتستمر خلال الفترة من 9 أكتوبر حتى 24 نوفمبر المقبل، وذلك بالشراكة بين وزارة التضامن الاجتماعي، ومؤسسة حياة كريمة.

جاء ذلك بحضور اللواء محمد عزت رئيس مدينة العدوة، وياسر بخيت وكيل وزارة التضامن بالمحافظة، وأعضاء مجلسي النواب والشيوخ عن المحافظة، ومندي عكاشة وكيل وزارة الشباب والرياضة، ودكتورة منال أبو سمرة مقرر المجلس القومي، وأحمد العمدة منسق حياة كريمة بالمحافظة.

أكدت وزيرة التضامن الاجتماعي أن الوزارة تسعى لميكنة كافة الخدمات وتهتم بالقضايا العامة مثل ختان الإناث، الهجرة، الختان، الزواج المبكر، التطرف الفكري، التعاطي والإدمان والاكتشاف المبكر للإعاقة.

وقالت إن الوزارة معنية ببناء الإنسان وفي المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"هناك أكثر من خدمة لذوي الإعاقة، حيث تم زيادة مراكز تأهيل ذوي الإعاقة وتوفير الأجهزة التعويضية وهناك كيان ضخم أمر به رئيس الجمهورية للأجهزة التعويضية لدعم الطلبة المكفوفين، كما تم ميكنة جميع الجمعيات الأهلية من خلال المنظومة الموحدة ونعمل على برنامج تطوير قدرات الجمعيات، لافتة إلى أن الرائدات الريفيات لهم كل احترام ولهم شغل ميداني معروف وجرى زيادة مرتباتهن لـ900 جنيه وتحرير كل استمارة بـ 15 جنيه، كما تم إنشاء نظام ممكين لبرنامج التمكين الاقتصادي للمرأة ويتم التدريب على المشروعات، ولدينا اكثر من 100الف مشروع متناهي الصغر لتمكين المرأة وسيتم عمل وحدات إنتاجية وفتح فرص للإقراض الآمن.

وأعلنت الوزيرة أن محافظة المنيا هى أعلى محافظة في تكافل وكرامة على الرغم من أنها ليست أفقر محافظة، واستقبلنا 8 آلاف شكوى خاصة بتكافل وكرامة، وتم فحص 4 آلاف وجاري استكمال 4 آلاف الباقية.

من جانبه، نقل نائب محافظ المنيا، تحيات اللواء أسامة القاضي، محافظ المنيا لجميع الحضور، وأعرب عن خالص الشكر والتقدير للرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، لحرصه الشديد على الارتقاء بالمجتمع والمواطن المصري، مؤكدا أن المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" تعد أكبر مبادرة تنموية على مستوى العالم، لافتا إلى أن المشروع القومي لتطوير قرى الريف المصري ضمن المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، ويستهدف تغيير وتحسين حياة المصريين للأفضل، والتخفيف عن كاهل أهالينا في الريف ولا سيما في محافظات الصعيد التي تحظى باهتمام كبير، حيث كان نصيب محافظة المنيا، تنفيذ 1800 مشروع خدمي، لتطوير 5 مراكز بمحافظة المنيا، وهم "العدوة - مغاغة - أبوقرقاص - ملوى - ديرمواس" بإجمالي 32 وحدة محلية قروية تضم 192 قرية و757 تابع.

وأكد نائب محافظ المنيا، أن المحاور الهامة والموضوعات المجتمعية التي تتضمنها الحملة، تعكس الاهتمام الكبير الذي توليه الدولة المصرية ببناء الإنسان المصري في إطار تنفيذ رؤية مصر 2030، وبما يتواكب مع جهود الدولة في مجال تطوير البنية التحتية وتنفيذ المشروعات وتطوير الخدمات والمرافق من خلال مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة".

وتستهدف حملة بالوعي مصر بتتغير للأفضل كافة القرى والعزب والنجوع المخطط تنميتها في المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، كما ستركز الحملة على نشر الوعي وتحفيز الخدمات بشأن أربع قضايا أساسية تحتل أولوية قصوى في الوقت الحالي، وتشمل الزيادة السكانية والزواج المبكر وزواج الأقارب وتنمية الطفولة المبكرة بالحضانات دون سن الأربع سنوات والتمكين الاقتصادي للمرأة تحت مظلة برنامج فرصة، هذا بالإضافة إلى توجيه الأسر إلى أماكن تقديم الخدمات.

وتعمل الحملة في المراكز التي يتم بها تنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" وتضم 5 مراكز مستهدفة من أعمال التطوير في محافظة المنيا ، حيث ستشمل خلال الفترة من 17 – 18 مركز العدوة، و 19-20 بمركز مغاغة، و 21 – 22 بمركز أبو قرقاص، و 23 – 24 بمركز ملوي، و 25 – 26 بمركز ديرمواس.

وشمل انطلاق الحملة عرض مسرحي بعنوان " اسطبل عنتر" قدمته جمعية تواصل، حيث تناول القضايا التي تواجه المجتمع ويطرح سبل حلها، وذلك في إطار حملة « بالوعى مصر بتتغير للأفضل»، كما تم عرض نماذج محاكاة لبرامج ٢ كفاية، التمكين الاقتصادي، الحضانات، ولا للزواج المبكر، العيادات ومؤسسة حياة كريمة وتكافل وكرامة ، كما أجرت وزيرة التضامن حوارا مجتمعيا مع الأهالي واستمعت الى عدد من الشكاوى والطلبات ووجهت بحلها على الفور.

اعلان