المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

لمساعدة أزواجهن.. الحنانات السودانيات يرسمن البهجة بـ"الحِنّاء" على يد المارة بكورنيش الإسكندرية (فيديو وصور)

أهل مصر

"إيد على إيد ترمي بعيد وإيد على إيد تعيش وتزيد" شعار تردده الحنانات السودانيات واللائي ينتشرن في شوارع مدينة الإسكندرية خاصة على طريق الكورنيش حيث يجلسن على شكل مجموعات من مختلف الأعمار ليقمن برسم ونقش الحناء يحملن ألبومات تحتوي على أشكال متنوعة من رسم الحناء لجذب المارة من الشباب والفتايات وحتى الأطفال.

والتقت "أهل مصر" مع مجموعة من الحنانات السودانيات للتعرف على أسرار تلك المهنة التي انتشرت خلال الآونة الأخيرة بالمحافظة وقصتهن، فتقول إحداهن وتُدعى "الست أمينة" وشُهرتها "ستّونة"، إنها قدمت إلى الإسكندرية منذ 4 سنوات بعدما كانت تعمل في "الحسين" بالقاهرة، وذلك لضيق الرزق وصعوبة كسب المال هناك ومحاربة البلدية والبائعين الجائلين لهن، مضيفة أنها منذ سنوات طويلة تعمل في هذا المجال.

يعملن لمساعدة أزواجهن في المعيشة

"الراجل عندنا مرتّبه لا يكفي لمتطلبات الحياة والستات بتنزل مضطرة للعمل لمساعدة زوجها في المعيشة"، قالت الست أمينة، مستنكرة عمل الرجال في مجال رسم الحناء: "عندنا ميصحش راجل يرسم على جسم ست فهو أمر مرفوض نهائيًا فالمفروض الستات فقط من ترسم الحناء".

وتُتابع الست أمينة بلهجتها السودانية: "رسم الحناء انتشر بين الشباب والفتيات ويُقبلون عليه لذلك قمت بعمل ألبومات من على الإنترنت تحتوي على أشكال ورسومات مختلفة لجذب الشباب من الجنسين"، متابعة: "الأول كان الرزق أسهل عندما كانت الشواطئ مجانًا لكن حاليًا صعب عندما أصبحت بفلوس ولم نجد أمامنا سوى التجمع في مكانٍ واحد رغم الصراعات بيننا في هذا المكان إلا أننا مضطرين لذلك، وشعارنا في العمل (إيد على إيد تعيش وتزيد وإيد على إيد ترمي بعيد)".

رسم الحناء من العادات والتقاليد السودانية

وقالت الست فتحية عيسى، الشهيرة بـ"أم أسامة"، إحدى الحنانات السودانيات، إن رسم الحناء موهبة لديها وتعمل في هذا المجال منذ 35 عامًا، وهو من العادات والتقاليد السودانية، مضيفة: "الستات بتُقبل على رسم الحنة وتثبيتها وعمل التانشو بالميّة، وبتسيب نفسها ليّا وأنا برسم لهم ومش بختلف معاهم على الفلوس زي ما يدفعوا".

وأشارت الست فتحية، إلى أنهن يُعانين من المطاردات المستمرة من رجال الحي أو ما يسمونهم "البلدية" لذلك هى دائمة التنقل من مكان لآخر: "بتتمنى ألقى مكان يجمعنا من غير مشاكل".

وعبّرت "كاميليا" طالبة بالصف الثالث الإعدادي، عن حبها الشديد لمهنة رسم ونقش الحناء، قائلة: "رسم الحناء موهبة لديّ منذ صغري وأعمل مع والدتي بها خلال فترة الصيف، ثم أُغادر إلى القاهرة للدراسة لضعف الإقبال على رسم الحناء خلال الشتاء، ونفسي أطلع دكتورة".

اعلان
عاجل
عاجل
الصحة: تسجيل 919 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و57 حالة وفاة