المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

على غرار مأساة "بسنت" .. انتحار فتاة بالشرقية بسبب إبتزازها الكترونيا

أنهت حياتها عقب تعرضها لتهديدات شاب قد حصل على صورا خاصة لها

أهل مصر
انتحار فتاة- صورة تعبيرية
انتحار فتاة- صورة تعبيرية

شهدت محافظة الشرقية واقعة مماثلة لواقعة انتحار "بسنت خالد" فتاة الغربية، أذ أقبلت فتاة على إنهاء حياتها بتناول حبة الغلال السامة، بعد تعرضها للابتزاز الاليكتروني، إذ فاجئها أحد الأشخاص بمساومتها باستخدام صورت مفبركة لها وغير حقيقية تسئ لها.

أقدمت فتاة بمحافظة الشرقية على إنهاء حياتها، داخل إحدى توابع مركز أولاد صقر بتناولها حبة الغلال السامة، وتدعى "هايدي.ش" وذلك بعد عودتها من إمتحانها بالصف الأول التجاري الفني.

كان اللواء محمد والي مدير أمن الشرقية تلقى إخطارا من مأمور مركز شرطة أولاد صقر، بورود بلاغ، بانتحار فتاة مقيمة بدائرة المركز، وفور وصولها المستشفى في حالة إغماء وإعياء شديدة فارقت الحياة ولفظت أنفاسها الأخيرة.

وانتقلت قوة أمنية من المباحث الجنائية إلى محل الواقعة وتبين من التحريات الأولية، انتحار فتاة تدعى"هايدي ش. ع" تبلغ من العمر 15 عامًا، ومقيمة بدائرة مركز أولاد صقر.

وأوضحت الأسرة أن الفتاة أنهت حياتها، بسبب تعرضها لتهديدات من شاب قد حصل على صورا خاصة لها، لافتين إلى ضغطه عليها لإقامة علاقة غير شرعية مقابل عدم نشر صورها، مهددا إياها برسائل يطالبها بذلك، فيما تسلمت جهات الأمن الهاتف الخاص بالفتاة لفحصه ومتابعة الرسائل الواردة إليه.

وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة واتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيالها وتم إخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيق.