اعلان

ظاهرة حيرت العلماء.. تفاصيل حل لغز طواف الحيوانات في شكل دائري

أهل مصر
سر طواف الحيوانات في شكل دائري
سر طواف الحيوانات في شكل دائري

حل الدكتور يحيي مدبولي باحث فيروسات بمعهد الأمصال واللقاحات البيطرية، طلاسم لغز طواف الحيوانات في شكل دائري، والذي انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية، قائلا: «هذا المقطع أظهر الحيوانات لمدة دقائق ولم يتم تحديد الموعد الذي ظهر فيه، ومن الصعب أن يتم الدوران التام خلال فترة طويلة دون ممارسة أي أنشطة أخرى مثل الأكل والنوم».

سر طواف الحيوانات في شكل دائري

وخلال مداخلة هاتفية ببرنامج «صباح الخير يا مصر» على القناة الأولى، تابع مدبولي: «الدوران له أكثر من تفسير، منها ما هو طبي مثل بعض الأمراض التي تصيب الحيوانات، وهناك تفسير آخر متعلق بسلوك الماشية وإطعام الخرفان والماعز، إذ إننا نتحدث عن قطعان تمارس سلوكيات جماعية، والتقارير الصحية بخصوص هذا القطيع تؤكد أنها بخير».

وأرجع الدكتور يحيى مدبولي حقيقة الأمر إلى شيئين، أولهما بكتيريا تسمى «الهيستريا» تصيب الأغنام، وهي موجودة بشكل طبيعي في الجهاز الهضمي والتربة، ويمكنها مقاومة الظروف البيئية، وأحيانا تسبب أعراضا عصبية وتؤدي إلى الدوران في حركات دائرية، لكن هذه البكتيريا تأتي مصحوبة معها أعراض صحية أخرى، لذلك فأنا أستبعده في هذه الحالة، وبخاصة أن مقطع الفيديو يؤكد أن الحالة الصحية للأغنام مستقرة.

ذبابة الغنم

وواصل: «والسبب الآخر ممكن أن يكون إصابة بما يسمى ذبابة الغنم، وتأتي من دورة حياتها، وتدخل عن طريق الأنف، وتصل إلى المخ وتفقس يرقاتها في جانب واحد من المخ، مما يؤدي إلى سيرها باتجاه واحد، كما هو موضح في مقاطع الفيديو»، لافتا إلى أن لو هناك إصابة بماشية أو ماشيتين تؤدي إلى الدوران بشكل دائري، فإن باقي القطيع قد يقلدهما.

وحول مدى صحة الماشية إذا كانت مصابة بما يسمى ذبابة الغنم، أكد أن ذبابة الغنم تؤثر على منطقة الرأس عند الماشية فقط ولا تؤثر بالضرورة على باقي أجزاء جسم الماشية، لافتا إلى أن علاجها سهل جدا ما لم تصل حالة الماشية إلى أضرار كبيرة.

وحول ظهور مقاطع تخص الأسماك والحياة المائية، قال: «إن لديها بعض الأمراض، سواء البكتيرية أو ما يسمى بالطفيليات، وفي القرش والأسماك عموما قد تقلد بعضها أيضا خلال الهجرة، أو بفعل التيارات المائية ونشاط الرياح».

إقرأ أيضاً