اعلان

عمرو أديب يحذر من خطورة الوضع في رفح: أشفق على صانع القرار المصري

عمرو اديب
عمرو اديب

قال الإعلامي عمرة أديب، إن المشكلة بمدينة رفح الفلسطينية يتسبب فيها رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، والذي وصفه بأنه «المجنون الذي يرغب في بناء مستقبله على أشلاء المنطقة بالكامل».

وخلال تقديمه لبرنامج «الحكاية»، المذاع عبر فضائية «MBC مصر»، مساء السبت، تابع أديب: «قلقي وقلق كل العالم يتمحور حول رفح، أنت لن تستطيع تجاهل وجود خطر كبير في تلك المنطقة».

وأكمل: «نتنياهو يفكر في الشعب الفلسطيني زي العفش في الشقة، ودلوقتي بيقول بعد ما جبناهم الجنوب نهجرهم للشمال، ما أنت كنت بتدور على حماس في الشمال والوسط ولم تجدها، لكنه يحاول كسب الوقت على حساب الفلسطينيين».

ونوه أن «الفلسطينيين، والمصريين، والمحتجزين لدى المقاومة، وأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، الأطراف التي تدفع ثمن الوقت الذي يحاول اكتسابه نتنياهو».

خطورة الوضع في رفح

واستطرد: «تخوفي كمواطن مصري أبدًا أبدًا مش عاوز فجأة ألقى الشعب الفلسطيني في مواجهة الجيش المصري، أي حد بيستعبط من الناحية التانية ويحاول حشر الناس قدام الجيش المصري يبقى بيلعب في عداد عمره، الجيش المصري معروفة أخلاقه ومبادئه ومشاعره تجاه الفلسطينيين ويعلم معنى الحدود والتعامل مع الشعب الفلسطيني بكل أخوة ومحبة».

وأشار إلى أن البعض يحاول وضع مصر في «موقف قاتل»، مضيفًا: «أعلم ومتأكد أن الإسرائيلي لا يحب أن يضايق المصري، لكن هناك رجل مجنون ويمين متطرف يرغب في تقديم رؤوس قادة حماس على طبق من فضة لمسح عار 7 أكتوبر».

وحذر من أن «رفح في أخطر مرحلة»، معقبًا: «إحنا اللي اختراعنا الضمير والأخلاق، بعد آلاف السنين وتختبر ضميري وأخلاقي! يجب أن يعلم الإسرائيلي أن مصر كبيرة وعظيمة، وفي تلك المرحلة أشفق على صانع القرار المصري، ربنا معاه ويهديه للطريق السليم، لأن ما يحدث في رفح مأساة إنسانية بكل المعاني».

WhatsApp
Telegram
إقرأ أيضاً
عاجل
عاجل
مصدر: الرئيس السيسي وجه الحكومة بإنهاء أزمة انقطاع الكهرباء تماما في أقرب وقت