المشرف العام على التحرير داليا عماد

"اعتادوا التنمر عليها".. فتاة تفاجئ أصدقاء مدرستها بتحولها المبهر

أهل مصر
الفتاة في طريق طفولتها
الفتاة في طريق طفولتها
اعلان

عانت ديان فريك، من تعرضها للتنمر بسبب شكلها في صغرها من أصدقاء مدرستها الثانوية، إذ اعتاد الأطفال إلقاء النكات على ملامحها وبشرتها وشعرها المجعد وملابسها الرديئة، ولكن كشفت الفتاة صاحبة الـ36 عامًا عن تحول مذهل أصاب كل من عرفها بصدمة كبيرة.

وأصبحت ديان فريك البالغة من العمر 36 عامًا، فتاة أحلام الكثيرين، وكل هذه الأحداث التي عاشتها تركت ندوبًا لديها يبدو أنها ستلازمها مدى الحياة، وفي البداية طلبت المساعدة من معالج سلوكي معرفي كانت تعمل معه طوال السنوات الخمس الماضية.

وكشخص بالغ، لم تكن الفتاة البالغة من العمر 36 عامًا تعاني من زيادة الوزن بشكل كبير، ولكنها كانت تعاني من عادات غذائية سيئة ولم تكن تمارس الرياضة، مما جعلها تعاني من الخمول والاكتئاب، لكن كل شيء تغير بالنسبة لها عندما صادفت عددًا من صور المنافسين الملهمة بالبيكيني والتي شجعتها على تغيير أسلوب حياتها.

وتحولت الفتاة في صالة الألعاب الرياضية من ملبورن، أستراليا، من الطفلة السمينة، إلى منافس في كمال الأجسام، وقالت ديان: "كنت دائمًا طفلة ممتلئة وتعرضت للتنمر طوال طفولتي، المتنمرون في المدرسة جعلوا حياتي جحيمًا كانوا ينادوني يوميًا بالسمينة والقبيحة، كنت أتلقى أسماء مثل، الخنزيرة بسبب زيادة الوزن، لقد صنعوا أغانٍ عني وكانوا.

وتابعت: "أتذكر أنني كنت مريضًا على الأريكة في أواخر 2018 بسبب الإنفلونزا وأشعر بالأسف على نفسي، عندما بدأت بالبحث في Google عن جميع الفتيات اللواتي أردن أن يغيروا حياتهن، شعرت بالغيرة، كانوا جميعًا متنافسين في كمال الأجسام، لذلك بدأت في معرفة المزيد عن ذلك، وفي النهاية استعنت بمدرب قام بإعداد المنافسين للتنافس في مسابقة البيكيني".

وأحببت ديان جدول التدريب المرهق ومستوى الهيكل لنظامها الغذائي الذي شهد تغير جسدها بمرور الوقت، وكانت سعيدة للغاية مع كل تغيير يطرأ عليها، الأمر كان بالنسبة إليها أروع شيء حدث لها على الإطلاق.

إقرأ أيضاً:
اعلان
عاجل
عاجل
السكة الحديد تعلن عن تأخيرات القطارات المتوقعة اليوم الخميس 4 مارس