اعلان

والدته تستغيث بـ"أهل مصر".. الطفل يوسف يعيش مأساة طبية وعلاجه يحتاج 8 ملايين جنيه

الطفل يوسف
الطفل يوسف

انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، صورة الطفل 'يوسف مطاوع'، الذي يبلغ من العمر 7 سنوات، ويعاني من ضمور عضلات دوشن، ويحتاج لعلاجه حقنة بـ8 ملايين جنيه، حيث شارك أهالي محافظة سوهاج قصته للتبرع وإعانته.

واستغاثت والدة 'يوسف' بـ'أهل مصر'، لإلقاء الضوء على المأساة الطبية التي يعيشها ابنها منذ عام تقريبًا، بعد اكتشاف مرضه، موضحة أنه كان يعاني من صعوبة في المشي والحركة، وأنها قرأت منشورا على فيسبوك، لحالة مريض لديه أعراض ما أصاب ابنها، وهو ما دفعها إلى إجراء التحاليل الطبية اللازمة له، لتتأكد من أنه يعاني المرض ذاته، الذي قرأت عنه.

وأشارت الأم إلى أنها عند عرض الطفل على الطبيب في سن عامين، أخبرها بحاجته لفيتامينات فقط، وقالت: 'يوسف من صغره مش بيمشي طبيعي، وكشفت عليه فالطبيب قالي نقص فيتامينات، وبالصدفة لقيت طفل بنجمع له تبرعات اسمه مصاب بضمور العضلات دوشن، فلما بحثت في جوجل عن المرض اكتشفت أنها نفس أعراض يوسف'.

وأضافت والدة 'يوسف': 'بأخذ عينة جينية من ابني تأكدنا من مرضه، وسعيت لفتح حساب بنكي للتبرع له، تحت إشراف وزارة التضامن الاجتماعي، فإذا زاد المبلغ عن الحد المطلوب وهو 8 ملايين جنيه، يوضع في حساب الوزارة، وإذا قل يظل أيضا في حساب الوزارة حتى إتمامه'.

وناشدت السيدة أهالي الخير بمحافظة سوهاج التبرع لصالح ابنها، مضيفة: 'يوسف ممكن يكون موجود داخل كل منزل، وعندي أمل في الله يتعافي ويخف زي الطفلة رقية ابنه الإسكندرية، وحسب الإحصائية يوجد نحو مليون طفل مصاب بضمور العضلات دوشن في مصر، فيوسف لو اتعالج هيبقى طاقة نور وأمل لكل مريض'.

WhatsApp
Telegram
إقرأ أيضاً
عاجل
عاجل
إغماء طالبة بالثانوية الأزهرية بالشرقية داخل اللجنة أثناء أداء امتحان الفيزياء