اعلان

زوج مريم مجدي يُنكر قتلها فى التحقيقات بسويسرا: "بينا خلافات لم تصل للقتل" (خاص)

مريم وأطفالها
مريم وأطفالها
كتب : عمرو علي

بدأت الشرطة السويسرية متابعة التحقيقات اليوم الإثنين فى قضية مريم مجدي، المصرية التى تم العثور على جثمانها بعد اختفائها 10 أيام، واستعداء الشهود والمشتبه به فى الواقعة وهو وليد زوجها.

وقال مصدر مقرب من زوج مريم مجدي، لـ'أهل مصر': وليد بدأ التحدث فى التحقيقات اليوم لأول مرة، وأنكر التهم المنسوبة إليه بأنه القاتل'.

زوج مريم مجدي يُنكر قتلها فى التحقيقات بسويسرا

وبحسب المصدر، قال وليد فى التحقيقات: 'بيننا قضايا واختلافات كثيرة ولكن لا تصل للقتل خاصة أن بينا طفلتين ولا يمكن أفكر فى ذلك'.

وأكد المصدر أيضا، أن زوج مريم أكد فى التحقيقات أنه لا يعرف عنها شيئا بعد اختفائها، وأن طفلتيهما كانتا تتواصلان معها باستمرار، وأنه كان يراعي مواعيد الرؤية وكان يسعى لتنفيذ ما طالبته المحكمة'.

كما أكد الزوج فى التحقيقات، بحسب المصدر، أن الخلافات التى كانت بينهما كانت على حضانة الطفلتين ولا يصل الأمر إلى قتلها، قائلا: 'أنا معملتش حاجة ولا قتلتها'.

شقيق مريم مجدي المختفية بسويسرا: أختي ماتت

مريم مجدي

انتحار مريم مجدي

وأوضح أن الشرطة السويسرية اتجهت لاحتماليه انتحارمريم في البداية، لكن ذلك لم يثبت أيضا حتى الآن، خاصة بعد معاينة مكان الحادث، لافتا إلى أن الشرطة قررت تشريح الجثمان، بعد معرفة أنها كانت مريضة سكر، للتأكد أن وفاتها كانت طبيعة، أم أن هناك شبهة جنائية.

بيان الخارجية المصرية

في الوقت ذاته قالت وزارة الخارجية المصرية، في بيان أصدرته، إنها تتابع عن طريق السفارة المصرية في العاصمة السويسرية برن، تفاصيل القضية مع السلطات السويسرية، وذلك منذ اللحظات الأولى لورود المعلومات حول اختفاء المواطنة المصرية مريم مجدي أحمد الطفيلي، التي عثر على جثمانها أمس، مُلقاة في نهر الراين، بالقرب من إحدى بلديات كانتون زيورخ، السويسرية.

وكانت سفارة جمهورية مصر العربية في برن تلقت خبر اختفاء المواطنة المصرية في 31 يناير الماضي، من محل إقامتها بأحد الفنادق السويسرية.

تواصل السفارة مع الجهات الأمنية السويسرية

وذكر بيان الخارجية، أن السفارة تواصلت بشكل فوري مع الجهات الأمنية السويسرية التي قامت في إطار التحقيقات في القضية بتوسيع نطاق البحث الجغرافي عن المواطنة المفقودة آنذاك ليشمل عدة مدن سويسرية، حيث عثر في النهاية على جثمان الفقيدة.

وألقت السلطات السويسرية القبض على أحد الأشخاص المشتبه بهم في القضية.

وتقدمت وزارة الخارجية بخالص التعازي والمواساة لأسرة الفقيدة، مؤكدةً على استمرار المتابعة مع جهات التحقيق السويسرية حتى يتم الكشف عن ملابسات القضية وشخصية الجاني.

WhatsApp
Telegram
إقرأ أيضاً
عاجل
عاجل
ضبط محاولة غش بـ«سماعة أذن» أثناء امتحان اللغة العربية للثانوية العامة بالسويس