المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

كل ما تريد معرفته عن عملية زراعة القلب

أهل مصر
عملية زراعة القلب
عملية زراعة القلب

يقرر الطبيب المعالج اللجوء إلى إجراء عملية زراعة القلب في حالة إذا كان قلب المريض قد فقد القدرة على القيام بوظائفه بشكل طبيعي، ويحدث هذا عند الإصابة بنوبة قلبية إقفارية، أو اعتلال عضلة القلب، أو فشل قلبي مزمن أو حاد، بالأضافة إلى وجود بعض العيوب الخلقية في القلب، وخلال العملية يتم نقل القلب من شخص حديث الوفاة إلى الشخص المريض، مع التأكد أن هذا القلب سليم ويعمل بشكل طبيعي.

خلال السطور التالية يوضح "أهل مصر" كل ما تريد معرفته عن عملية زراعة القلب.

مخاطر عملية زراعة القلب

حدوث عدوى في الشق الجراحي.

حدوث نزيف حاد.

ظهور ندوب في مكان الشق الجراحي.

الإصابة بهبوط شديد في ضغط الدم.

حدوث ضرر للأوعية الدموية الكبيرة.

حدوث ضرر في غشاء أو عضلة القلب، أو في الصمامات.

الإصابة برفض مناعي للقلب الجديد.

ما قبل إجراء عملية زراعة القلب

قبل عملية زراعة القلب يأخذ المريض عدد من الأدوية المثبطة للمناعة، والتي تعمل على زيادة قدرة تقبل الجسم للقلب المزروع، ويتم أيضا عمل بعض الفحوصات والتحاليل قبل العملية ، مثل وظائف الكلى والكبد وكيمياء الدم وفحص البول وكذلك العد الدموي الشامل، وعدد من الفحوصات الأخرى.

يفضل استشارة الطبيب في كل ما يخص الأدوية التي يتناولها المريض، حيث إن هناك أنواع معينة من الأدوية التي يجب التوقف عن تناولها قبل أيام أو ساعات من عملية زراعة القلب.

عملية زراعة القلب

أثناء عملية جراحة القلب

أولا يتم عمل تعقيم كامل للصدر، ثم بعد ذلك يقوم الطبيب بعمل شق طويل على طول عظمة القفص الصدري، ثم بعد ذلك يتم فصل العظمة، حتى يتمكن الطبيب من الوصول إلى أعضاء الصدر كاملة.

ثم يقوم الطبيب بتوصيل قلب ورئة المريض بجهاز اصطناعي، وذلك حتى يتم توزويد جميع الأنسجة بالكسجين، وكذلك تنقية الدم من المواد السامة العالقة أُثناء العملية.

بعد ذلك يقوم الطبيب الجراح بفتح غشاء القلب الخارجي وذلك لإخراج القلب القديم.

يتم إبقاء أحد الأذنين من القلب القديم بالقلب الجديد المزروع، وبعد ذلك يقوم الطبيب بخياطة الأوعية الدموية عند المريض مع القلب السليم.

في النهاية يتم إغلاق غشاء القلب، ثم خياطة الصدر، وبعدها يتم وضع عدد من الأنابيب في الصدر والتي تساعد في التخلص من الدم المتبقي في الأنسجة وكذلك السوائل.

ما بعد عملية زراعة القلب

يظل المريض بعد العملية في غرفة الرعاية المركزة لمدة 3 أيام أو يومين تحت إشراف طبيب متخصص، ثم بعد ذلك ينتقل إلى إحدى غرف قسم القلب، ويظل هناك 14 يوما.

في بعض الحالات يقوم الطبيب الجراح بزراعة جهاز خارجي يقوم بتنظيم ضربات القلب في الأيام الأولى.

يتم أيضا بعد العلمية إعطاء المريض بعض أنواع العقاقير المثبطة للمناعة، وذلك لتجنب رفض الجسم للقلب الجديد.

ويقوم المريض أيضا بأخذ أنواع معينة من المضادات الحيوية، التي تمنع الإصابة بالعدوى.

عملية زراعة القلب

يقوم الطبيب بتزويد المريض ببعض السوائل التي تحافظ على ثبات ضغط الدم بعد العملية.

بعد حوالي أسبوع أو أسبوعين يقوم الطبيب بإزالة الغرز والضمادة من الشق الجرحي، و يقوم أيضا بالتخلص من الأيام النازحة، وذلك بسحب كمية النزيف والسوائل المصرفة.

يفضل إخبار الطبيب المعالج في الحال إذا لاحظ المريض إرتفاع ملحوظ في درجة حرارة جسمه بعد العملية.

اعلان
عاجل
عاجل
درجات الحرارة الآن وحالة الطقس طوال الأسبوع.. أجواء باردة مع فرص سقوط أمطار