اعلان

جنرال إسرائيلي سابق: علينا إعادة المحتجزين لدى "حماس" أحياء

الأحداث في غزة
الأحداث في غزة
كتب : وكالات

صرح جنرال إسرائيلي سابق، اليوم الخميس، بأنه 'لا يوجد نصر مطلق في قطاع غزة وعلينا إعادة المحتجزين لدى حركة حماس، أحياء'.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية، صباح اليوم الخميس، عن الرئيس السابق للدائرة السياسية - الأمنية في وزارة الدفاع الإسرائيلية، الجنرال احتياط عاموس غلعاد، قوله إن 'القيمة العليا في الوقت الراهن تتمثل في إعادة المحتجزين الإسرائيليين لدى حركة حماس، أحياء'.

حرب غزة

وشدد الجنرال غلعاد على أنه 'لا يوجد نصر مطلق كما أن الإعلام سيفضح بالضبط من فشل خلال الحرب الدائرة على قطاع غزة، ولن يغفر له هذا الفشل أيضا'، بحسب قوله.

وذكرت هيئة البث الإسرائيلية، أمس الأربعاء، أن هناك تقدما في المحادثات مع حركة حماس بشأن محور فيلادلفيا ومعبر رفح جنوبي قطاع غزة.

وأفادت الهيئة بأن هدف المباحثات الجارية حول صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل وحركة حماس هو إيجاد حلول سريعة للملفات الشائكة بين الطرفين.

وأوضحت الهيئة، على موقعها الإلكتروني، أنه لوحظ خلال المفاوضات إحراز تقدم كبير بشأن محور فيلادلفيا ومعبر رفح جنوبي قطاع غزة.

في وقت نقلت فيه عن مصدر أمني أنه 'في الوقت الذي تجرى فيه المفاوضات مع حركة حماس بشأن الإفراج عن المحتجزين الإسرائيليين لدى الحركة في قطاع غزة، فإنه يجب على إسرائيل وضع قدمها على الغاز'، دون تفسير.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية قد أوضحت أن إسرائيل تقدمت بطلب جديد للإدارة الأمريكية بشأن صفقة تبادل الأسرى مع حركة 'حماس'، حيث ذكر يارون إفراهام، مراسل القناة الـ 12 الإسرائيلية بأن بلاده تطالب أمريكا بضمانات بعدم عودة المسلحين من جنوبي قطاع غزة إلى شمالها ضمن الصفقة مع 'حماس'.

وتعاني جميع مناطق قطاع غزة أزمة كبيرة في المياه والغذاء، جراء تدمير الجيش الإسرائيلي للبنى التحتية وخطوط ومحطات تحلية المياه، فيما حذرت الأمم المتحدة من تداعيات أزمة الجوع التي يتخبط فيها سكان غزة مع استمرار الحرب بين حركة حماس وإسرائيل.

ومنذ اندلاع الحرب المدمرة على القطاع، في 7 أكتوبر الماضي، أحكم الجيش الإسرائيلي حصاره على قطاع غزة، وقطع إمدادات الماء والغذاء والأدوية والكهرباء والوقود عن سكان القطاع البالغ عددهم نحو 2.3 مليون فلسطيني، الذين يعانون بالأساس أوضاعا متدهورة للغاية.

WhatsApp
Telegram
إقرأ أيضاً
عاجل
عاجل
شعبة المخابر تكشف مصير الرغيف السياحي بعد زيادة البنزين والسولار (خاص)