المشرف العام على التحرير داليا عماد

التهنئة بالعام الهجري هل هي بدعة أم جائزة شرعًا؟

أهل مصر
التهنئة بالعام الهجري
التهنئة بالعام الهجري

هل التهنئة بالعام الهجري الجديد بدعة ؟ وما هو رد دار الافتاء على من يحرم التهنئة بالعام الهجري ؟ وهل العام الهجري والتهنئة بالعام الهجري جائز شرعا ؟ وهل التهنئة بالعام الهجري يجعل العام الهجري عيدا من اعياد المسلمين ؟

التهنئة بالعام الهجري

التهنئة بالعام الهجري ليست سنة سنها الاسلام للمسلمين

حول التهنئة بالعام الهجري الجديد تقول دار الافتاء إن بداية العام ليست من الأعياد التي سنها الاسلام للمسلمين ، ولكن مع ذلك فالقول بأن التهنئة بالعام الهجري الجديد لا تصح كلام غير صحيح؛ لأنَّ التهنئة لا تقتصر على الأعياد، فهي مشروعة في كل المناسبات

التهنئة بالعام الهجري في قول أهل اللغة

وحول التهنئة بالعام الهجري ذهبت دار الافتاء للقول بأن بداية العام تتكرر؛ فهي عيد في المعنى، وأهل اللغة يسمون كل ما يعود "عيدًا"؛ وقد سُمِّي العيد عيدا لأنه يعود كل سنة بفرح ولذلك فمن الجائز التهنئة بالعام الهجري

التهنئة بالعام الهجري جائزة شرعا

لذلك فإن التهنئة بالعام الهجري جائزة شرعا لان الفقهاء على ذهبوا إلى استحباب التهنئة بقدوم الأعوام والشهور؛ والتهنئة بالعام الهجري تدخل ضمن ما هو مشروع من التهنئة بالأعياد والشهور والأعوام .

التهنئة بالعام الهجري بسجود الشكر

وعند التهنئة بالعام الهجري يستحسن سجود الشكر عند بداية ساعات العام الهجري الجديد ، ويمكن القول في التهنئة بالعام الهجري حياكم الله لأمثاله، كما يمكن القول في التهنئة بالعام الهجري كل عام وأنتم بخير.

التهنئة بالعام الهجري بالدليل الشرعي

ومن ادلة مشروعية التهنئة بالعام الهجري ما روي أنَّ النبي صلى الله عليه وآله وسلم كان يبشر أصحابه بقدوم رمضان، قال بعض أهل العلم حول التهنئة بالعام الهجري : هذا الحديث أصلٌ في تهنئة الناس .

التهنئة بالعام الهجري مشروعة عند حدوث النعم

وعليه فقد ذهبت دار الافتاء للقول حول التهنئة بالعام الهجري أن التهنئة بالعام الهجري الجديد جائزة شرعًا؛ لأنّ التهنئة لا تقتصر على الأعياد، فهي مشروعة عند حدوث النعم .