المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

التصريحات الكاملة لوزيرة الصحة اليوم.. إنتاج أول مليوني جرعة من لقاح كورونا في مصر بنهاية مايو

أهل مصر
الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان
الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان

كشفت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، أن هناك أكثر من مليون مواطن تلقوا لقاح كورونا حتى الآن في مراكز التطعيم، لافتة إلى أنه لم يتم رصد أي أعراض غير متوقعة ولكن الأعراض المعروفة مثل ارتفاع درجات الحرارة وألم مكان الحقنة.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته وزيرة الصحة والسكان، بمقر الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات فاكسيرا، عقب جولتها لتفقد خطوط إنتاج الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات (فاكسيرا) تمهيدا لـ تصنيع لقاح كورونا في مصر.

وأضافت: "نتوقع زيادات بسيطة في إصابات كورونا خلال الفترة القادمة بسبب العيد"، حيث إن الوضع الوبائي لفيروس كورونا بمصر متصاعد بشكل بسيط ولكنه مستقر والزيادات ليست كبيرة آخر 3 أسابيع ولكنها مستقرة.

ولفتت إلى أن السعة السريرية ما زالت كافية والأطقم الطبية جاهزة، وصامدون للعام الثاني على التوالي.

وعن تصنيع لقاح كورونا في مصر، أوضحت أن هيئة الدواء المصرية تتابع عن كثب عملية تصنيع لقاح كورونا في مصر، معلقة: "نسعى لأن تكون مصر مركزا لتصنيع وتصدير لقاح فيروس كورونا لأفريقيا".

وتابعت: "يهمنا أن يتم تصنيع لقاح كورونا في مصر، موجهة الشكر للرئيس الصيني والحكومة الصينية على دعم مصر في التصنيع خلال فترة الجائحة".

ولفتت وزيرة الصحة إلى أنه سيتم استقبال أول شحنة من المواد الخام لتصنيع اللقاح يوم 18 من مايو الحالي.

وأشارت إلى أنها تتوقع إنتاج أول مليوني جرعة من 40 مليون جرعة بنهاية الشهر المقبل، لافتة إلى أنه بعد الإنتاج سيتم تقييمهم عدة أسابيع من هيئة الدواء المصرية قبل تداولها بالسوق، وخلال أسابيع سيكون لدينا أول مليوني جرعة من لقاح "سينوفاك".

وكشفت زايد، عن وصول مصر شحنة من جرعات من لقاح كورونا استرازينكا غدا من كوفاكس، مشيرة إلى أنه لا يوجد أى تحورات لفيروس كورونا في مصر كما لم يتم الكشف عن أي سلالات جديدة لكورونا في مصر.

وأكدت وزيرة الصحة، أن أول 2 مليون جرعة من لقاح كورونا يتم إنتاجها بنهاية الشهر المقبل، وبعد إنتاجهم يستغرقون أسابيع بالتدقيق والمراجعة بهيئة الدواء، وبنهاية شهر يوليو يكون لدينا منتج مصري صيني بالسوق المصري.

وقالت الدكتورة هالة زايد، إن تصنيع لقاح كورونا في مصر، يسجل باسم سينوفاك فاكسيرا، لافتة إلى أنه سيتم استقبال جرعات جديدة للقاح فيروس كورونا، خلال الأيام المقبلة يليه افتتاح مراكز لتلقي اللقاحات.

ونوهت أن مصر تتضامن مع الدول التي تضررت من زيادة إصابات كورونا، والوزارة تتابع تحورات الفيروس أولا بأول، متابعة أنّ مصر اتخذت إجراءات إضافية للتحقق وحماية الشعب المصري.

وقالت أنه بنهاية العام سيتم تصنيع لقاح كورونا الروسي في مصر بمصنع فاكسيرا بالسادس من أكتوبر، مشيرة إلى أن مصر سيكون لها ريادة في تصنيع لقاح كورونا في المنطقة حيث أن لقاح كورونا الروسي عبارة عن جرعتين كل جرعة بينهما 21 يوما.

وتابعت أن الوزارة تستهدف المسنين في جميع المحافظات للحصول على لقاح كورونا دون ضرورة لتسجيلهم مسبقا للحصول عليه، وذلك في إطار الحرص على صحة كبار السن.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية.

كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.

عاجل
عاجل
الأهلي يحصل على توقيع سفيان رحيمي لمدة 3 سنوات (خاص)