المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

الأكثر بحثا في مصر خلال 2020.. جوجل تصدر تقريرها السنوي: كورونا في المركز الأول.. وعود البطل الأكثر رواجا

أهل مصر
جوجل
جوجل

أطلقت شركة جوجل اليوم، نتائج البحث الأكثر رواجاً في مصر كجزء من تقريرها السنوي "البحث في عام 2020" لنرصد أكثر ما يبحث عنه المصريين في عام 2020 ويتصدر فيروس كورونا المركز الأول.

وأكدت نتائج البحث على أنه على الرغم من كون فيروس كورونا هو الأكثر رواجاً على الإنترنت، إلا أن التعليم ومواكبة الاهتمامات كان لها ظهور واضح في عمليات البحث وسبلًا للدعم والتشجيع في ظل الظروف الراهنة.

وتتضمن النتائج الشخصيات العامة والمشاهير والأحداث والأغاني والبرامج التلفزيونية والمسلسلات والمباريات الرياضية في مصر، وتم إعداد التقرير من خلال النظر إلى زيادة عمليات البحث أو الأسئلة المطروحة (المجمعة والمجهولة الهوية) على محرك Google مابين 2019 و2020.

لم يكن تصدر "فيروس كورونا" نتائج البحث مفاجأة، حيث أثرت الجائحة على حياة الجميع ومثال على ذلك زيادة في البحث عن "نصائح حول فيروس كورونا".

وفي ظل محاولات الأفراد والعائلات في التأقلم مع الواقع الجديد، وجد الكثير من المصريين فرصة لتطوير مهاراتهم من خلال البحث عن "كيفية كتابة سيرة ذاتية" وكيفية كتابة "مقدمة بحث"، كما اهتمّ آخرون بصحتهم وعبر البحث عن "كيفية التمرّن في المنزل" و"أفكار عشاء صحي وسريع" كما اهتم البعض بـ "نصائح للحفاظ على البيئة" .

تصدرت "نتائج الثانوية العامة" المرتبة الثانية، فلم يقل الاهتمام بالدراسة أثناء الجائحة على الرغم من التحديات التي واجهها المعلمون والطلاب، وكانت "المكتبة الرقمية" ضمن الكلمات الأكثر رواجاً في مصر مع محاولات التأقلم للدراسة عن بعد.

على الرغم من ذلك، فقد استمر المصريون في ملاحقة اهتماماتهم سواء في متابعة أحداث عالمية مثل "الانتخابات الأمريكية" أو متابعة كرة القدم خاصة "الدوري المصري".

وأما محبو المسلسلات، فكان البحث عن مسلسلات "الاختيار" و"البرنس" و"ما وراء الطبيعة" هى الأكثر رواجاً، أما الأغاني، فكانت للمهرجانات الحصة الأكبر مع "بنت الجيران" و"عود البطل".

اهتمامات المصريين 2020اهتمامات المصريين 2020

وتعليقًا على قوائم البحث في عام 2020، قالت داليا الفقس، مديرة في القسم الإعلامي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في Google: "أكّدت المواضيع الأكثر رواجاً على Google هذا العام قدرة الإنسان على التأقلم والتكيف مهما كانت الظروف، الأمر الذي ألهمني على المستوى الشخصي.

وتابعت نحن سعداء بأن محرك بحث Google قد ساعد المجتمع المصري في الوصول للمعلومات التي يبحثون عنها في تلك الظروف الاستثنائية، ونأمل أن نكون قادرين دومًا على مساعدتهم".

اعلان