المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

حملة لجمع دية لقاتل نيرة أشرف: «محمد عادل ضحية».. وحقوقيون: نصب ويعاقب عليها القانون

أهل مصر
أحمد مهران ونيرة أشرف وقاتلها محمد عادل
أحمد مهران ونيرة أشرف وقاتلها محمد عادل

أطلق المحامي أحمد مهران، مدير مركز القاهرة للدراسات السياسية والقانونية، حملة تبرعات تهدف لجمع 5 ملايين جنيه قيمة دية نيرة أشرف، طالبة المنصورة التي ذبحت على أبواب جامعتها على يد الطالب محمد عادل؛ لدفعها لأهل الضحية وإنقاذ قاتلها من الإعدام.

أحمد مهران: الدية حق شرعي ورخصة قانونية مش عيب ولا حرام

وقال "مهران"، عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، "الدية حق شرعي ورخصة قانونية مش عيب ولا حرام ، لكن العيب والحرام أننا نشارك في مقتل محمد عادل حى ونقف نتفرج".

وأضاف، مدير مركز القاهرة للدراسات السياسية والقانونية، "أن حياة محمد محتاجة تبرعاتكم محتاجه مساعدة كل راجل حر جدع ، أبو نيرة عامل دعوة لحفل تأبين نيرة وعازم محافظ الدقهلية ومحافظ الغربية وصارف علشان فقط التغطية الإعلامية والشو الإعلامي، بعد ما ظهر في قناة أوربت وقبض بالدولار حياة محمد مش أرخص من حفلة عزاء نيرة".

أحمد مهران:محمد ضحية زي ما نيرة ضحية

وتابع "مهران"، "هنعمل حساب باسم محمد عادل نجمع التبرعات وأنا أول من يبدأ بنفسه أنا متبرع بـ10 الآلاف جنيه ، القانون يجيز في المادة 17 النزول بالعقوبة درجة أو درجتين نظرًا للظروف التي كان يمر بها الجاني وقت ارتكاب الجريمة أو نظرا لظروفه الصحية أو لحداثة سن المتهم وهي كلها شروط متوافرة في محمد عادل تستوجب تخفيف العقوبة ، محمد ضحية زي ما نيرة ضحية والاثنين ضحية المجتمع والمجتمع هو اللي بيدفع الثمن".

ولاقت هذه الدعوة الغضب بين رواد السوشيال ميديا، نظرًا للجريمة التي فعلها الجاني محمد عادل، الذي لابد لها من ردع مجتمعي، والذي قضى فيها المستشار بهاء الدين المري بإحالة أوراقه للمفتي.

حقوقيون عن دفع الدية: دا نصب ويعاقب عليها القانون

فمن جانبها قالت الدكتورة نهاد أبو القمصان، الناشطة الحقوقية، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، "مفيش في القانون حاجة اسمها دية يدفعها القاتل لأهل القتيل، دا نصب لسرقة فلوس الناس، مين النصاب اللي بيروج أن بعد الحكم بالإعدام أو حتى قبل الحكم أهل الضحية ممكن يتنازلوا وياخدوا دية، فين الشرطة والنيابة من النصب العلني وتهديد دولة القانون، والخوض في سير الناس، ومن أمتى المحاكمات اتحولت للسيرك وكل شوية نلاقى عروض سرك على الفيسبوك واليوتيوب، اللي بيلم فلوس ويدعى أنها ديه لأهل نيرة دا سمسار ونصاب وبيعمل قرشين لنفسه، على جثة القاتل محمد».

ومن جانبه قال المحامي أشرف فرحات، في تصريحات صحفية، إن حملة جمع تبرعات لدفع الدية للمتهم بقتل الطالبة نيرة أشرف أمام كلية الآداب بجامعة المنصورة جريمة يعاقب عليها القانون.

وأضاف "فرحات"، أنه "لا يجوز لأي شخص طبيعي أو اعتباري جمع تبرعات نقدية أو عينية من خلال منصات التواصل الاجتماعي أو غيرها من دون الحصول على تصريح وتؤول الأموال التي يتم جمعها من دون تصريح أو بالمخالفة للتصريح الصادر إلى صندوق دعم مشروعات الجمعيات والمؤسسات الأهلية إذا ما تم طرحه يعد جريمة يعاقب عليها القانون.

والد نيرة أشرف عن دفع الدية: لن أقبل بأي تعويض عن ابنتي

ومن جانب أسرة نيرة أشرف، رفض الأب الحصول على أي أموال سواء تعويض أو فك رقبة، قائلاً: «لن أقبل بأي تعويض عن نيرة، فقط أطلب لها الدعاء»، بعد أن سيطرت حالة من الغضب والاستياء على أسرة الضحية، عقب تلقي رسائل عبر مواقع التواصل الاجتماعي تعرض عليهم الدية، فيما نفى والد نيرة أشرف المجني عليها ما أثير من شائعات حول طلب الأسرة مبلغ مليون جنيه كتعويض من المتهم محمد عادل عما بدر من أقوال منه حول سمعة «نيرة»، مشدداً على رفض قبول الدية في دم ابنته.

وتابعت: «الجنايات مفهش تصالح، ممكن في القتل الخطأ لأنها جنح مش جنايات، وقتل خطأ مش عمد، الجنايات مستحيل لأنه حق عام للمجتمع لضبط الأمن، وحق الضحية وأهلها ومن حقهم يطلبوا التعويض المدني ويأخدوا المبلغ كتعويض بحكم محكمة».

عاجل
عاجل
هبوط أسعار الذهب اليوم الأربعاء.. عيار 21 يتراجع 10 جنيهات